ایران "الثوري الايراني" يرجح توجه الحشد الشعبي لسوريا بعد استعادة الموصل

"الثوري الايراني" يرجح توجه الحشد الشعبي لسوريا بعد استعادة الموصل
"الثوري الايراني" يرجح توجه الحشد الشعبي لسوريا بعد استعادة الموصل

K24 - اربيل

رجح قائد الحرس الثوري الإيراني اليوم الخميس توجه قوات الحشد الشعبي الى سوريا بعد ان تستعيد القوات العراقية السيطرة على الموصل.

وتمثل تصريحات محمد علي جعفري تكرارا لما قاله مسؤولون في الحشد الشعبي من ان قواتهم التي تدعمها ايران قد تشارك في القتال الى جانب قوات الحكومة السورية.

ونقلت وكالة انباء الطلبة الإيرانية شبه الرسمية عن جعفري قوله "العالم الإسلامي اليوم بحاجة إلى مساعدة ودعم بعضه البعض".

وقال ان قوات الحشد الشعبي المؤلفة من فصائل شيعية في الاساس قد تتوجه الى الاراضي السورية لمساعدة القوات الحكومية بعد تحرير الموصل.

والحشد الشعبي هو كيان شبه عسكري تشكل بعيد سقوط الموصل بقبضة داعش عام 2014 ويتألف من ميليشيات عدة بعضها وثيق الصلة بايران.

وتتهم منظمات محلية ودولية فصائل عديدة منضوية في الحشد الشعبي بارتكاب انتهاكات بحق المدنيين العزل وآخرها في الكرمة والصقلاوية اثناء معركة الفلوجة في الصيف.