العراق مسجدي يغازل علاوي ويمد له "يد الصداقة" بأول لقاء يجمعهما ببغداد

مسجدي يغازل علاوي ويمد له "يد الصداقة" بأول لقاء يجمعهما ببغداد
اول لقاء يجمع علاوي بالسفير الايراني الجديد لدى بغداد - صورة من مكتب نائب الرئيس

اربيل (كوردستان24)- قال السفير الإيراني لدى بغداد ايرج مسجدي إن طهران تعتبر نائب الرئيس العراقي إياد علاوي "شخصية عراقية وطنية معروفة ومحب للعراق".

ودأب علاوي على انتقاد إيران كثيرا قائلا إن تدخلاتها في العراق لم تكن ايجابية، واتهمها مرارا برسم خط أحمر على توليه منصب رئاسة الوزراء رغم فوزه.

وتقدم علاوي على نوري المالكي في الانتخابات التشريعية التي جرت عام 2010 إلا أن غريمه، الذي له صلات جيدة بإيران، شكل الحكومة وفق اتفاق مسنود بقرار المحكمة الدستورية.

وهذا أول لقاء يجمع إياد علاوي بمسجدي منذ أن تم اعتماده سفيرا إيرانيا جديدا في أواخر نيسان ابريل الماضي.

ونقل بيان أصدره المكتب الإعلامي لنائب الرئيس العراقي عن مسجدي قوله إن "علاوي من وجهة النظر الإيرانية شخصية عراقية وطنية معروفة ومحب للعراق".

وأضاف مسجدي أن طهران "كانت داعمة للعراق منذ أيام المعارضة وحتى اليوم وإنها تمد يد الصداقة للجميع وتسعى لتحقيق الأمن والاستقرار في العراق والمنطقة حيث يجتازان أوضاعا حرجة".

ويعد مسجدي مستشارا لقائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني الذي ذاع صيته في العراق بعد جولات قام بها في مناطق القتال مع داعش وخصوصا في تكريت والفلوجة والموصل ومناطق أخرى من سوريا.

وقال علاوي للسفير الإيراني إن "المنطقة لا تتحمل حربا أخرى وعلينا أن نعمل معا على استعادة الاستقرار للمنطقة ومهما كان الاختلاف بيننا فان إيران بما لها من روابط تاريخية وجغرافية مع العراق تبقى جارا مهما".

ومضى قائلا "إننا إذ ننتقد تدخل إيران في العراق وفي أماكن أخرى من منطقتنا وفي الدول العربية مما يستدعي حل كل هذه المشاكل فإننا في المقابل نرفض أي عدوان عليها. كما نرفض أن يصبح العراق منطلقا للعدوان على أي من الآخرين".

وتقول وسائل إعلام إيرانية إن مسجدي لديه خبرة تزيد عن 35 عاما في الحرس الثوري ومعرفة عميقة في الشؤون العراقية حيث عمل قائدا في قاعدة للحرس الثوري في غرب إيران أثناء الحرب الإيرانية- العراقية في ثمانينيات القرن الماضي.

وكانت تلك القاعدة مركز لجماعات المعارضة العراقية لتخطيط وتنفيذ عمليات عسكرية ضد القوات العراقية في عهد الرئيس الاسبق صدام حسين.

يشار إلى أن بعض تلك الجماعات المسلحة يشغلون الآن مناصب كبرى في العراق منذ سقوط النظام السابق على يد القوات الأمريكية عام 2003.

اخبار ذات صلة

طهران "تعين" مستشار سليماني سفيرا لدى بغداد والنجيفي أول المعلقين

طهران "تعين" مستشار سليماني سفيرا لدى بغداد وال...

أفادت أنباء إيرانية الخميس بان طهران بصدد تعيين جنرال بارز سفيرا جديدا لها لدى بغداد خلفا لحسن دن...

العراق يعتمد مستشار سليماني سفيرا ويشيد بـ"سعة" التعاون العسكري مع إيران

العراق يعتمد مستشار سليماني سفيرا ويشيد بـ"سعة"...

أعلنت الرئاسة العراقية الاثنين اعتماد إيراج مسجدي كسفير إيراني لدى بغداد خلفا للسفير السابق حسن د...

مستشار امريكي سابق: لابد من استراتيجية تقطع رأس داعش بالموصل

مستشار امريكي سابق: لابد من استراتيجية تقطع رأس...

قال مستشار عسكري أمريكي سابق عمل مع قوات البيشمركة في إقليم كوردستان إن معركة الموصل بحاجة ماسة ا...