ترکیا شقيق أوجلان يعلن تأييده للنظام الرئاسي في تركيا

شقيق أوجلان يعلن تأييده للنظام الرئاسي في تركيا
السياسي عثمان أوجلان

اربيل (كوردستان24)- قال السياسي عثمان أوجلان ان إقرار النظام الرئاسي في تركيا سيمنح فرصة لحل القضية الكوردية لافتا الى ان استراتيجية حزب العمال الكوردستاني خاطئة ولم يتمكن من الاستفادة من قوة الشعب الكوردي في تركيا.

وقال أوجلان لكوردستان24 معلقا على الاستفتاء الرئاسي الذي بدأ صباح اليوم الأحد في تركيا ان "تركيا بحاجة لنظام رئاسي قوي بحيث تكون القوة والقرار بيد شخص واحد لتسريع اتخاذ القرارات".

واشار اوجلان الى ان منطقة الشرق الاوسط بكاملها تتجه نحو تغييرات كبيرة وينبغي على الكورد التباحث مع كافة الأطراف في تركيا وألا يكونوا طرفا لوحدهم وهذه كانت رغبة عبد الله أوجلان قبل سجنه".

وقال أوجلان وهو شقيق الزعيم المعتقل عبد الله أوجلان ان "حزب العمال لم يستفد من القوة العظيمة للشعب الكوردي في تركيا ووضع الكورد دائما في خانة المعارضة لكافة الحكومات التركية وهذا خطأ كبير في استراتيجيته".

وتابع "منذ عامين قال صلاح الدين دميرتاش لاردوغان لن ننصبك رئيسا ووضع نفسه في خانة المعارضة واصبح اردوغان وحزبه في السلطة فمع من سيتحاور الكورد بعد ان اغلقوا الطريق امامهم لذا نقول بأن السياسة الكوردية في تركيا كانت خاطئة".

واضاف "لكن تركيا واردوغان بالمقابل لم يقدموا حلا للقضية الكوردية خصوصا من خلال النظام الاسلامي وبالمقابل السياسة الكوردية ارتكبت العديد من الأخطاء".

ولفت اوجلان الى ان على الكورد أن يعلموا انه لا مناص من الحوار مع الاتراك ولن تحل القضية بغير ذلك.

وانطلق في تركيا اليوم الأحد استفتاء شعبي للتصويت برفض أو قبول التعديلات الدستورية التي قد في حال إقرارها قد تمهد للرئيس رجب طيب اردوغان البقاء في السلطة حتى عام 2029.

ويبلغ عدد الناخبين الذين يحق لهم المشاركة في الاستفتاء اكثر من 55 مليون شخص.

ويعتبر كثيرون هذا الاستفتاء معركة حقيقية بين مؤيدي اردوغان وخصومه وخصوصا حزب الشعوب الديمقراطية الموالي للكورد والذي اعتقلت السلطات التركية رئيسيه ومجموعة من نوابه قبل اشهر.

ويقول محللون إن هذه الخطوة قد تمهد لاردوغان البقاء في السلطة حتى عام 2029.

وأثار الاستفتاء انقساما كبيرا بين الاتراك.

ونظم مئات من الاشخاص أمس السبت سلسلة بشرية بالقرب من مضيق البوسفور للتعبير عن رفضهم للتعديلات الدستورية، وقال كثيرون إن تلك التعديلات ستحول تركيا إلى نظام أكثر استبدادا.

ويقول اردوغان إن النظام الرئاسي سيعزز امن البلاد.

ت: س أ

اخبار ذات صلة

"التايمز" تحدد مسارين لتركيا بعد نيسان احدهما يمثل "انتكاسة" لاردوغان

"التايمز" تحدد مسارين لتركيا بعد نيسان احدهما ي...

حددت صحيفة التايمز البريطانية في عددها الصادر الأربعاء مسارين لمستقبل تركيا بعد الاستفتاء المقرر ...

"جسر تركماني" لرأب الصدع بين العراق وتركيا في اجتماع مغلق مع اردوغان

"جسر تركماني" لرأب الصدع بين العراق وتركيا في ا...

قال رئيس الجبهة التركمانية العراقية ارشد الصالحي السبت إن التركمان يضطرون إلى بحث قضاياهم مع دول ...

انطلاق "معركة اردوغان" في يوم مصيري لتركيا

انطلاق "معركة اردوغان" في يوم مصيري لتركيا

انطلق في تركيا اليوم الأحد استفتاء شعبي قد يمهد للرئيس رجب طيب اردوغان البقاء في السلطة حتى عام 2...