العراق العبادي يزور واشنطن للقاء ترامب مع دخول معركة الموصل مرحلة التعقيد

العبادي يزور واشنطن للقاء ترامب مع دخول معركة الموصل مرحلة التعقيد
رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي في نيويورك - صورة ارشيفية

اربيل (كوردستان24)- يزور رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الولايات المتحدة الأمريكية للقاء الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لبحث آخر تطورات الوضع بشأن محاربة الإرهاب في وقت دخلت فيه معركة الموصل مرحلة التعقيد.

ويعتزم ترامب لقاء العبادي في البيت الأبيض على هامش مؤتمر للدول الأعضاء في التحالف الدولي ضد داعش والمقرر في 22 من شهر آذار مارس الحالي.

وهذه أول زيارة رسمية يوجهها ترامب إلى العبادي وسيكون اللقاء الأول بينهما. ويصل العبادي الى واشنطن في وقت مبكر من يوم الاثنين.

وقال بيان حكومي عراقي تلقت كوردستان24 نسخة منه إن العبادي سيلتقي كذلك بعدد من المسؤولين في الإدارة الأمريكية ومنهم نائب الرئيس الأمريكي ووزير الخارجية الأمريكي ورئيس مجلس النواب الأمريكي فضلا عن لقاءات مع أعضاء الكونغرس ومجلس الشيوخ.

وأضاف البيان أن المباحثات ستتركز على "تعزيز التعاون بين البلدين في المجالات الأمنية والعسكرية والاقتصادية والمجالات الأخرى".

وسيلتقي العبادي مع ممثلي عدد من المؤسسات والمنظمات الدولية.

وسيحضر العبادي اجتماع وزراء خارجية التحالف الدولي للقضاء على داعش.

ويقول مراسل كوردستان24 في واشنطن إن المجتمعين سيبحثون آخر تطورات الوضع فيما يتصل بمحاربة تنظيم داعش.

يأتي هذا بينما تخوض القوات العراقية معارك ضارية مع مسلحي داعش في آخر معاقلهم الحضرية بمدينة الموصل.

وكان مسؤول دائرة العلاقات الخارجية بحكومة إقليم كوردستان فلاح مصطفى قال مؤخرا إن الإقليم دعُي رسمياً للمشاركة في الاجتماع.

وأضاف أن رئيس ديوان رئاسة الإقليم فؤاد حسين سيلقي كلمة في المؤتمر لعرض دور كوردستان الفعال في الحرب على الإرهاب.

ويعد إقليم كوردستان جزءا من التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن، ولعب دورا محوريا في تقليص المساحات التي كان داعش يستولي عليها منذ نحو ثلاث سنوات.

وتقدم قوات البيشمركة، وهي القوات المسلحة الرسمية لإقليم كوردستان، دعما واسعا للقوات العراقية في معركة استعادة السيطرة على الموصل.

هذا وأفادت مصادر أمنية ومراسلون الأحد بان معركة استعادة السيطرة على الجانب الغربي لمدينة الموصل دخلت مراحل غاية في التعقيد خصوصا في المناطق الواقعة في البلدة القديمة والتي يصعب على القوات العراقية استخدام الأسلحة الثقيلة  فيها.

في غضون ذلك فر المزيد من النازحين من المناطق التي استعر فيها القتال على الرغم من حالة الجوية السيئة والتي فاقمت من أوضاع الهاربين من جحيم المواجهات الطاحنة بين القوات العراقية ومسلحي تنظيم داعش المتحصنين في المساكن وأسطح المباني.

ويقول مراسل كوردستان24 في الموصل زردشت حمي إن قوافل النازحين من الأحياء الواقعة في الجانب الغربي للموصل لا تزال متواصلة.

وقال قائد العمليات الفريق الركن عبد الامير رشيد يار الله ان القوات العراقية "تمكنت من تحرير المنطقة الملوثة في ايمن الموصل وقرية الحويدرة شمال بادوش".

واضاف ان القوات العراقية "حررت ايضا مطحنة ومحطة وقود الراشدي ورفعت العلم العراقي فوقهما".

ووصل عدد النازحين من الشطر الغربي للموصل إلى نحو 175 ألفا منذ بدء الهجوم عليه، في 19 من الشهر الماضي بدعم من التحالف الدولي بقيادة واشنطن.

وبهذا يكون عدد النازحين العراقيين الفارين منذ انطلاق معركة الموصل في تشرين الأول أكتوبر الماضي قد وصل إلى أكثر من ربع مليون شخص.

اخبار ذات صلة

فؤاد حسين ممثلا عن كوردستان في اجتماع ترامب والعبادي

فؤاد حسين ممثلا عن كوردستان في اجتماع ترامب وال...

ذكرت مصادر صحفية كوردية أن إقليم كوردستان سيوفد رئيس ديوان رئاسة الإقليم فؤاد حسين لحضور اللقاء ا...

سوريا الديمقراطية: لن نسمح بمشاركة تركيا بمعركة الرقة وترامب سيعزز دعمنا

سوريا الديمقراطية: لن نسمح بمشاركة تركيا بمعركة...

قال المتحدث باسم قوات سوريا الديمقراطية طلال سلو ان قوات سوريا الديمقراطية لن تسمح لانقرة بالمشار...

"ترامب".. مولود في كوردستان

"ترامب".. مولود في كوردستان

أطلقت اسرة كوردية من سكان قضاء شيخان باقليم كوردستان الاسم الثاني للرئيس الامريكي المنتخب دونالد ...