بالصور | حملة لمصادرة "دراجات الحوادث" بعد تشويهها مظهر أربيل

أطلقت شرطة المرور في أربيل اليوم الاثنين، حملة جديدة لمصادرة الدراجات النارية غير النظامية بعد تسببها بالحوادث وتشويه المظهر العام في المدينة.

أربيل (كوردستان 24)- أطلقت شرطة المرور في أربيل اليوم الاثنين، حملة جديدة لمصادرة الدراجات النارية غير النظامية بعد تسببها بالحوادث وتشويه المظهر العام في المدينة.

وقال المتحدث باسم شرطة المرور فاضل حاجي على حسابه في فيسبوك، إن قاطع المرور في منطقة بحركة صادر عشرات الدرجات النارية التي لا تحمل لوحات تسجيل ولا يملك سائقوها رخصة قيادة.

وأضاف أن معظم السائقين هو من العمال السوريين واللبنانيين والمصريين، بالإضافة الى عرب من المحافظات الوسطى والجنوبية من العراق، مشيراً إلى أنهم يعملون في مشروع القرية اللبنانية.

ولفت حاجي إلى أن هذه الدراجات تخرق قواعد السير وعليها عشرات المخالفات المروية، ولم يلتزم سائقوها بالقانون، مبيناً أن الدراجات النارية التي تمت مصادرها شكلت مصدراً مستمراً لحوادث السير بالرغم من التحذيرات المسبقة لسائقيها بضرورة احترام القانون.

وقال إن جميع الدراجات المصادرة نُقلت إلى المرآب الخاص بمديرية مرور أربيل.

وطرح حاجي تساؤلاً لوزارة العمل والشؤون الاجتماعية في الإقليم، قال فيه "هل المشروع المنفذ في العاصمة يحظر على العمال الكورد العمل فيه؟" في إشارة إلى مشروع القرية اللبنانية.

ومضى قائلا "لأننا بحثنا بين كل العمال كي نجد شاباً كوردياً بينهم لكننا لم نجد ذلك، للأسف".

م.ر