مفوضية الانتخابات تسرد اسباب ايقاف عد اصوات نصف بغداد

قالت مفوضية الانتخابات (القضاة المنتدبون)، اليوم الأثنين، ان السبب الذي دفعها لوقف الفرز اليدوي في مكتب الرصافة في بغداد، هو التلف الذي اصاب صناديق الاقتراع نتيجة حريق سابق.

اربيل (كوردستان 24)- قالت مفوضية الانتخابات (القضاة المنتدبون)، اليوم الأثنين، ان السبب الذي دفعها لوقف الفرز اليدوي في مكتب الرصافة في بغداد، هو التلف الذي اصاب صناديق الاقتراع نتيجة حريق سابق.

واندلع حريق في وقت سابق في مخازن وزارة التجارة التي استأجرتها مفوضية الانتخابات في جانب الرصافة من بغداد.

وشب الحريق عقب اقرار مجلس النواب العراقي إعادة فرز الاصوات بشكل يدوي على مستوى البلاد، بعد مزاعم بحدوث انتهاكات واسعة النطاق في الانتخابات النيابية التي جرت في ايار مايو الماضي.

وقال المتحدث باسم مفوضية الانتخابات القاضي ليث جبر في بيان ان عمليات العد والفرز اليدوي على مستوى البلاد قد انتهت بالكامل.

واضاف ان المفوضية قررت ايقاف عمليات العد والفرز اليدوي لمكتب الرصافة بعد تعرض صناديق الاقتراع ومستلزماتها وأجهزة التدقيق الى التلف بفعل الحريق.

وقال جبر ان قرار المفوضية جاء "وفقا لاحكام قانون التعديل الثالث لقانون انتخابات مجلس النواب العراقي".

ويلزم القانون باجراء عمليات العد اليدوي وذلك بمطابقة الباركود مع اوراق الاقتراع وقرار المحكمة الاتحادية المؤيد لما أقره البرلمان.

والباركورد هو رقم تسلسلي مدرج على ورقة الاقتراع الاصلية ويشمل معلومات الناخب وبياناته الشخصية.

سوار أحمد