مسرور بارزاني يرحب بقرار ألمانيا تمديد مهام جيشها في العراق

رحب رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني، بقرار ألمانيا تمديد مهام جيشها في العراق ضمن التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن.

أربيل (كوردستان 24)- رحب رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني الجمعة، بقرار ألمانيا تمديد مهام جيشها في العراق ضمن التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن.

ووافق البرلمان الألماني مجدداً، على تمديد مهمة الجيش الألماني في العراق لمدة 15 شهراً أخرى بعد أن أيدت الغالبية لصالح تمديد المهمة.

ودعم الجيش الألماني مهمة التحالف الدولي في العراق عبر طلعات استكشافية وتزويد الطائرات بالوقود بالإضافة إلى تدريب البيشمركة والقوات العراقية.

وكتب مسرور بارزاني على حسابه في تويتر "أنا انضم إلى (وزير الخارجية الألماني) هايكو ماس للترحيب بقرار بوندستاغ (البرلمان الألماني) تمديد مهمة القوات المسلحة الألمانية ضمن التحالف الدولي ضد داعش وبعثة حلف شمال الأطلسي (الناتو) في العراق حتى كانون الثاني 2022".

وتابع "كانت ألمانيا محورية في الحرب ضد داعش، وفي دعم البيشمركة، بما في ذلك التدريب".

وسبق أن قال رئيس حكومة إقليم كوردستان، في مناسبات كثيرة، إن العراق وإقليم كوردستان ما زالا بحاجة ماسة إلى التحالف الدولي لضمان هزيمة داعش.

وتسهم ألمانيا في المهمة برادار للمجال الجوي للاكتشاف المبكر للطائرات والصواريخ.

ومن المنتظر أن تكون مهمة التدريب للقوات المسلحة العراقية والبيشمركة مستقبلاً جزءاً من مهمة حلف شمال الأطلسي (الناتو) الحالية في العراق.

وكان الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ قال لكوردستان 24 في مقابلة سابقة، إن الناتو لديه خطط موسعة لتدريب القوات العراقية وقوات البيشمركة وزيادة الدعم لها.