برنامج بالتلفزيون الرسمي يقارن بين مسؤولين عراقيين وريبر أحمد: "ألا تخجلون؟"

"دعوني أقدم تحية كبيرة لوزير داخلية إقليم كوردستان ريبر أحمد لأنه رد عليّ من أول رسالة"
author_image Kurdistan24 اربیل
فائق العقابي قال إن على بعض المسؤولين أن يخجلوا من أنفسهم - صورة: قناة العراقية
فائق العقابي قال إن على بعض المسؤولين أن يخجلوا من أنفسهم - صورة: قناة العراقية

أربيل (كوردستان 24)- انتقد برنامج (دفتر ملاحظات) الذي يقدمه الإعلامي فائق العقابي، عدداً من المسؤولين في الحكومة الاتحادية لعدم تجاوبهم مع رسائله، وقال إن عليهم الاقتداء بوزير داخلية إقليم كوردستان ريبر أحمد الذي لم يتأخر في الرد على رسائله.

وعبّر العقابي في الحلقة التي تبث على تلفزيون (العراقية) الرسمي مؤخراً، عن امتعاضه لوجود مسؤولين لم يردوا على رسائل برنامجه على الرغم من تعريف نفسه لهم، وأضاف أن هذا الأمر تكرر عدة مرات وبات أمراً مخجلاً لأن برنامج "دفتر ملاحظات" يعدّه الشعب.

وقال إن على المكاتب الإعلامية للوزارات والدوائر الرسمية أن تفعل عملها وأن تتقن "الرصد الإعلامي" ولا ضير إن تعلمت ذلك من وزارة الداخلية الاتحادية.

وتابع "بعض المسؤولين نرسل إليهم رسائل لكنهم لا يردون عليها على الرغم من أننا نعرفهم بأنفسنا.. العيب عليكم وليس علينا لإننا نتحدث نيابة عن ملايين المشاهدين لقناة العراقية".

وأضاف العقابي "لكن مثلاً دعوني أقدم تحية كبيرة لوزير داخلية إقليم كوردستان ريبر أحمد لأنه رد عليّ من أول رسالة أرسلتها له وكتب لي´بخدمتك´".

وقال مخاطباً المسؤولين الاتحاديين "ألا يكفي أن يكون هذا الأمر مخجلاً لكم".

وتساءل العقابي "ما هو فرقكم عن وزير داخلية الإقليم ريبر أحمد الذي هو مسؤول ومشغول ولديه وزارة تدير وضعاً حساساً في الإقليم"؟

وخاطب المسؤولين العراقيين قائلاً "الخاسر هو أنتم".

ويقدم العقابي (دفتر ملاحظات) وهو برنامج اجتماعي بطابع خدمي، ويمثل إلى حد ما "حلقة وصل" بين المواطنين والمسؤولين الرسميين في الإدارات المحلية والحكومة الاتحادية.