بلاسخارت تدين منع مرشحي "الديمقراطي الكوردستاني" من الدعاية في سنجار

أربيل (كوردستان 24)- أدانت الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق جينين بلاسخارت اليوم الثلاثاء، منع مرشحي الحزب الديمقراطي الكوردستاني من الدعاية الانتخابية من قبل حزب العمال الكوردستاني، في سنجار.

وقالت بلاسخارت في مؤتمر صحفي ببغداد، ان "كافة المرشحين لديهم الحق في التنقل والدعاية الانتخابية في اي منطقة".

واضافت "أنا على علم بتلك الحادثة التي وقعت في سنجار، كل حزب لديه الحق في القيام بحملاته الانتخابية، أعرف أن الدعاية ليست أمرا سهلا في العراق، لكنني أكرر أن كل مرشح لديه الحق في التحرك بحرية، أنا أدين ما حدث في سنجار".

وتابعت ان "هدفنا وواجبنا هو منع التزوير، وخاصة فى كركوك" ، واضافت ان "مراقبي الامم المتحدة يبذلون قصارى جهدهم لإنجاح عملية التصويت ، ونحن نراقب جميع االأوضاع لتجنب تهديدات المرشحين والناخبين الذين يجبرون على التصويت".

وقامت مجموعة مسلحة تابعة لحزب العمال الكوردستاني يوم السبت، بمنع مرشحي الحزب الديمقراطي الكوردستاني لمجلس النواب العراقي من دخول المنطقة، والقيام بحملتهم الدعائية الانتخابية في المنطقة.