بيان مفاجئ.. العراق يعلن تفشياً سريعاً لأوميكرون ويحذر من عواقب وخيمة

ظلت السلطات الصحية تلتزم الصمت طيلة الفترة الماضية حيال التصاعد المفاجئ للإصابات في العراق
كان العراق قد أعلن مؤخراً تسجيل 5 إصابات مؤكدة بالمتحور أوميكرون - صورة ارشيفية
كان العراق قد أعلن مؤخراً تسجيل 5 إصابات مؤكدة بالمتحور أوميكرون - صورة ارشيفية

أربيل (كوردستان 24)- أعلنت وزارة الصحة العراقية اليوم الثلاثاء تصاعد أعداد الإصابات بفيروس كورونا مع تفشي المتحور أوميكرون بشكل سريع في البلاد.

وسجل السلطات العراقية في الساعات الأربع والعشرين الماضية أكثر من 6000 إصابة، وهي أعلى معدل تسجله البلاد منذ أشهر عديدة.

وقالت وزارة الصحة في بيان إن الوضع "يشهد تصاعد أعداد الإصابات بشكل سريع مع ارتفاع نسبة الإصابات الموجبة عدة مرات خلال أيام نتيجة انتشار المتحور الجديد أوميكرون".

وأضاف أن تفشي أوميكرون رافقته "زيادة في أعداد الدخول للمستشفيات وبشكل تصاعدي أيضاً علماً أن أغلبية الراقدين في المستشفيات حاليا هم من غير الملقحين".



وكان العراق قد أعلن تسجيل 5 إصابات مؤكدة بالمتحور أوميكرون، فيما التزمت السلطات الصحية الصمت حيال التصاعد المفاجئ للإصابات.

غير أن وزارة الصحة قالت إنها لطالما حذرت "في قابلية المتحور على الانتشار سريعاً بين الأشخاص غير الملقحين ويسبب أعراضاً متعددة وقد تصل الى حالات شديدة تستوجب دخول المستشفيات".

وقالت إن "ما يثير القلق هو استمرار ارتفاع أعداد المصابين وما يسببه من مخاطر كبيرة على صحة المجتمع بأكمله وقابلية النظام الصحي على التعامل مع الجائحة".

وحثت الوزارة المواطنين غير الملقحين للإسراع الى المراكز الصحية لتلقي اللقاح "كونه يمثل الآن السبيل الأنجع لمنع أو تخفيف الإصابة بالمتحور الجديد".