كوردستان تكافح أوميكرون بالجرعة المعززة للبالغين.. فما أعراض المصابين؟

"لا بد من جرعة معززة ثالثة من أجل الحفاظ على حياة المواطنين وحياة أسرهم وذويهم من خلال احتواء تفشي الوباء"
الجرعة المعززة تشمل البالغين في بادئ الأمر لمن هم بعمر 18 عاماً فما فوق
الجرعة المعززة تشمل البالغين في بادئ الأمر لمن هم بعمر 18 عاماً فما فوق

أربيل (كوردستان 24)- أوصى إقليم كوردستان سكانه البالغين بتلقي الجرعة المعززة الثالثة من اللقاحات المضادة لفيروس كورونا في محاولة لاحتواء تفشي المتحور الجديد (أوميكرون).

وأصدرت القرار وزارة صحة إقليم كوردستان بالتنسيق مع وزارة الصحة الاتحادية، حسبما قال عضو اللجنة العلمية لمكافحة الوباء الدكتور دشتي البستاني.

وقال البستاني لكوردستان 24، إنه بإمكان أي المطعمين بالجرعتين تلقي الجرعة الثالثة بعد مضي نحو ستة أشهر على تلقيهم الجرعة الثانية، مشيراً إلى أن آلية منح الجرعة المعززة لا تختلف عما سبقها من حيث تسجيل الاسم والبيانات في الموقع الإلكتروني.

وأضاف أن الجرعة المعززة تشمل البالغين من العمر 18 عاماً فما فوق، مبيناً أن مناعة الجسم تنخفض عادة بعد الجرعة الثانية بخمسة أشهر.

وتابع "لهذا لا بد من جرعة معززة ثالثة من أجل الحفاظ على حياة المواطنين وحياة أسرهم وذويهم من خلال احتواء تفشي الوباء".


الدكتور دشتي البستاني متحدثاً لكوردستان 24
الدكتور دشتي البستاني متحدثاً لكوردستان 24

وأوضح البستاني أن معظم الإصابات المسجلة في العراق وإقليم كوردستان تحمل المتحور الجديد، ولا سيما بعد تسجيل 5 إصابات بأوميكرون في دهوك وإصابات أخرى في صفوف الدبلوماسيين الأجانب ببغداد، ومنذ ذلك الحين فإن المتحور دخل البلاد.

ولفت إلى أنه لا يمكن التنبؤ بموعد نهاية الموجة الجديدة، وأردف قائلاً "يمكن أن يظهر متحوراً جديداً وقد يكون أخف أو أقسى".

ودعا البستاني المواطنين إلى تلقي اللقاحات لما لها من "تأثير إيجابي" في شتى دول العالم من حيث عدد الوفيات مقارنة في الفترة السابقة.

وقال إن معدل الوفيات بالمتحور الجديد "ضئيل للغاية"، على الرغم من ارتفاع الإصابات إلى معدلات قياسية في العالم والعراق وكوردستان.

أعراض أوميكرون

عندما سُئل عن أبرز أعراض المتحور الجديد، قال البستاني إن الأعراض المصاحبة لا تستمر كثيراً مثلما كان في دلتا وما سبقه من متحورات.

وعدّد البستاني أهم الأعراض وجاءت على النحو الآتي:


  • عطاس خفيف
  • احتقان الأنف
  • حكة في البلعوم
  • قشعريرة
  • نحول الجسم

أشار البستاني إلى أن هذه الأعراض يمكن أن تستمر ثلاثة أو أربعة أيام، وبعد أسبوع من تجاوزها ستظهر نتيجة الفحص سالبة.

وقال إن الذين يصابون بالمتحور الجديد يتعين عليهم البقاء في المنزل وحجر أنفسهم لمدة أسبوع على الأقل وهي مدة كافية للتخلص من أوميكرون.

وبلغ إجمالي الإصابات في إقليم كوردستان 404949 حالة، بما في ذلك 7211 وفاة، مع ارتفاع حصيلة المتعافين إلى 379384 حالة لغاية الآن.