الإعلام الأمني عن هجوم أربيل: سينال مرتكبو الهجوم جزاءهم العادل

أربيل (كوردستان 24)- قالت خلية الإعلام الأمني اليوم الأحد، انه تم فتح تحقيق بالهجوم الصاروخي الذي استهدف أربيل ليلة امس، مشيرة الى ان مرتكبي الهجوم سينالون جزاءهم العادل.

وافادت الخلية في بيان، "تعرضت مدينة اربيل بعد منتصف ليلة السبت - الاحد الى هجوم بعدد من الصواريخ سقطت في مواقع مختلفة، وشرعت القوات الأمنية بفتح تحقيق بالحادث".

وأضاف "أن هذه الأعمال غير المبررة سيكون مصيرها الخسران وسينال مرتكبوها جزاءهم العادل".

وعند الساعة الواحدة صباحاً من ليلة السبت/الأحد، أُطلق 12 صاروخاً باليستياً بعيد المدى من الشرق خارج الحدود العراقية صوب المبنى الجديد للقنصلية الأمريكية في أربيل والمناطق المدنية السكنية القريبة من مبنى قناة كوردستان 24 ومحيطها، وفق بيان لوزارة الداخلية بإقليم كوردستان.

والحق الهجوم اضرارا مادية في المباني والمنازل في المنطقة، ولم يسفر عن سقوط خسائر بشرية سوى إصابة مدني واحد بجروح طفيفة.