العراق يدعو إلى تحري الدقة حول تعرض مهاجرين عراقيين للإعدام في بولندا

أربيل (كوردستان 24)- دعت وزارة الخارجية العراقية اليوم الأربعاء، إلى تحرى الدقة حول أنباء تعرض عدد من المهاجرين العراقيين لعملية إعدام فى بولندا.

وقال المتحدث باسم الوزارة أحمد الصحاف - فى بيان، "نتحرى دقة الأنباء حول تعرض أعداد من المهاجرين العراقيين إلى مخاطر".

وأشار إلى أنه "تم إبلاغ الجانب العراقي بالمعلومات التي خلص إليها التحقيق مع الجندي البولندي تشيتشكو حول عمليات إعدام جماعية، ودفن سرى للاجئين قتلهم الجيش البولندي في منطقة الحدود على الجانب البولندي من الحدود مع بيلاروس".

وكشفت لجنة التحقيق البيلاروسية يوم أمس، عن تسليم وفد عراقي يزور "مينسك" أدلة ومعلومات عن إعدامات جماعية وسرية للاجئين عراقيين على أيدي جنود بولنديين، على الجانب البولندي من الحدود مع بيلاروس.