الرئيس بارزاني: لا بديل عن الدستور و"المبادئ الثلاثة" في حل مشاكل العراق

"نحن أصحاب قضية عادلة مهما كانت المستجدات والمعادلات السياسية"
جانب من اجتماع اليوم
جانب من اجتماع اليوم

أربيل (كوردستان 24)- قال الرئيس مسعود بارزاني اليوم السبت إن حل المشاكل العالقة في العراق يكمن في تنفيذ الدستور والالتزام بالمبادئ الثلاثة المتمثلة بالشراكة والتوافق والتوازن.

جاء ذلك خلال اجتماع عقده الرئيس بارزاني مع كتلة الحزب الديمقراطي الكوردستاني النيابية، جرى فيه بحث الوضع السياسي وآخر الخطوات والمستجدات في العملية السياسية العراقية.

وبحسب بيان أصدر مقر البارزاني فقد تطرق الرئيس بارزاني إلى الانتخابات العراقية التي جرت في تشرين الأول أكتوبر 2021 ونتائجها، كذلك أكد تمسك الحزب في عملية ما بعد الانتخابات يهدف لخدمة المواطنين واستقرارهم وحل مشاكلهم وتحسين أوضاعهم المعيشية.

وقال "نحن أصحاب قضية عادلة مهما كانت المستجدات والمعادلات السياسية، وإن حل المشاكل يجب أن يكون من خلال الالتزام بالدستور وبالمبادئ الثلاثة المتمثلة في الشراكة والتوافق والتوازن، وأن تنعكس تلك المبادئ على عمل الحكومة المقبلة وعلى جميع الكتل السياسية".

وأضاف الرئيس بارزاني أن "الحزب الديمقراطي الكوردستاني ليس مع النزاع وتعميق الأزمة المتفاقمة، بل المهم بالنسبة له هو حماية الحقوق الدستورية وكرامة المواطنين".

وقدم الرئيس بارزاني التصورات والرؤى الهادفة لتحسين عمل وأداء ممثلي الحزب الديمقراطي الكوردستاني في مجلس النواب العراقي، مؤكدا لأعضاء الكتلة في مجلس النواب العراقي وجوب أن يعتبروا أنفسهم خدماً للمواطنين والناخبين ومدافعين عن حقوق الشعب، وأن تكون أفعالهم أكثر من أقوالهم.