نيجيرفان بارزاني وغراهام يؤكدان أهمية الحفاظ على استقرار المنطقة

أربيل (كوردستان 24)- أكد رئيس إقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني، والسيناتور الأمريكي المعروف لينزي غراهام، اليوم الثلاثاء، على أهمية الحفاظ على الأمن والاستقرار في المنطقة.

وجاء ذلك خلال استقبال رئيس إقليم كوردستان لغراهام، والوفد المرافق الذي ضم سفيرة أمريكا في العراق ألينا رومانووسكي، والجنرال جون برينان قائد قوات التحالف الدولي وعدداً من الدبلوماسيين وكبار الضباط الأمريكيين.

وجرى خلال اجتماع بحث أوضاع العراق والعملية السياسية في البلد، وآخر تطورات الحرب على الإرهاب، وعلاقات أربيل – بغداد والحوار لحل المشاكل بينهما، الأوضاع في سوريا والمسألة الكوردية فيها.

وأكد الجانبان على أهمية حفظ الأمن والاستقرار في المنطقة واتفقا في الرأي بأن خطر الإرهاب وعودة داعش للبروز تهديد حقيقي لأمن واستقرار العراق وسوريا، ومن الضروري لمواجهة هذا الخطر أن يحافظ على الأمن والاستقرار في المنطقة وتكرس الأطراف كافة جهودها ومساعيها في هذا السياق.

وإلى جانب التعبير عن شكر وامتنان إقليم كوردستان للدعم والمساعدات الأمريكية للعراق وإقليم كوردستان في الحرب ضد الإرهاب، أكد نيجيرفان بارزاني على أن مفتاح الاستقرار وحل مشاكل العراق يتمثل في حل مشاكل أربيل – بغداد من خلال الحوار وبموجب الدستور.