جريح بقصف تركي متجدد على مناطق حدودية بإقليم كوردستان

لم يتسن معرفة حجم الأضرار المادية التي خلفها القصف
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

أربيل (كوردستان 24)- أفاد مراسل كوردستان 24 اليوم السبت بإصابة مواطن بجروح إثر قصف تركي متجدد على مناطق حدودية في إقليم كوردستان.

وهذا أحدث قصف مدفعي تركي يستهدف قرية أفلهي التي تتبع بلدة باطوفا الحدودية ضمن إدارة زاخو المستقلة في محافظة دهوك.

وقال مراسلنا إن المواطن مهدي عباس نعمان (46 عاماً) أصيب بشظية بفعل القصف التركي، قبل أن يُنقل إلى المستشفى لتلقي العلاج، مشيراً إلى أن وضعه الصحي مستقر.

ولم يتسن معرفة حجم الأضرار المادية التي خلفها القصف الذي بات أمراً معتاداً في المناطق الحدودية منذ انهيار عملية السلام بين حزب العمال وأنقرة في عام 2015.



وغالباً ما يسفر القصف والهجمات المتبادلة بين الجيش التركي ومسلحي حزب العمال عن سقوط مدنيين ممن يقطنون في القرى الجبلية النائية.

وكان أعنف قصف شهده إقليم كوردستان عندما لقي تسعة سائحين مصرعهم وأصيب أكثر من 20 آخرين بضربة تركية استهدفت منتجعاً سياحياً بمحيط زاخو في تموز يوليو الماضي.

وقُتل أكثر من 40 ألف شخص منذ أن حمل حزب العمال الكوردستاني السلاح ضد الدولة التركية.