المستشار الألماني يؤكّد أن بلاده تحرّرت من التبعية للغاز الروسي

أولاف شولتس
أولاف شولتس

أربيل (كوردستان 24)- أعلن المستشار الألماني، أولاف شولتس، أن بلاده لديها ما يكفي من موارد الطاقة لمواجهة فصل الشتاء، مؤكّداً أن ألمانيا حررت نفسها من التبعية للغاز الروسي.

وقال شولتس اليوم الخميس في البيان الحكومي أمام البرلمان الألماني "بوندستاغ"، "روسيا في عهد بوتين لم تعد شريكاً تجارياً موثوقاً به".

وأضاف "استخدم بوتين الجوع والطاقة كأسلحة، وكان يأمل أن يتمكّن من ابتزازنا من خلال قطع إمدادات الغاز، لكنه ارتكب خطأ هناك أيضًا (...) معًا سنجتاز الشتاء".

وكانت موسكو قد أوقفت إمدادات الغاز إلى أوروبا، عبر خط غازبروم، في أقوى رد من الكرملين على العقوبات المشددة التي فرضها الغرب بسبب غزو أوكرانيا.

وطمأن شولتس مواطنيه بشأن الطاقة، مؤكّداً أن بلاده تجاوزت نسبة مستوى ملء خزانات الغاز المقدرة بـ 95% والتي كان من المقرر الوصول إليها بداية نوفمبر تشرين الثاني القادم.

وأعرب المستشار الألماني، عن تفاؤله بأن حرب موسكو على كييف والأزمة التي رافقتها، ستقوي ألمانيا وأوروبا وأوكرانيا.

في غضون ذلك، أبدى شولتس ثقته من أن أوكرانيا "ستنجح" في الدفاع عن نفسها، وأضاف: "سندعمها- طالما كان ذلك ضرورياً".
ولفت أن "الحاجات المالية" لكييف "تمت تغطيتها" حتى نهاية العام، معتبراً أن "المجتمع الدولي المتحضّر بأسره" مسؤول عن إعادة بناء أوكرانيا بعد انتهاء الحرب الروسية.
وقال المستشار الألماني، "يتعين على الدول حشد قواها والتفكير اليوم في الطريقة التي يمكن من خلالها دعم أوكرانيا في إعادة البناء".