السوداني يؤكّد على تحقيق الاستثمار الأمثل للثروات الطبيعية في العراق

رئيس الحكومة العراقية، محمد شياع السوداني
رئيس الحكومة العراقية، محمد شياع السوداني

أربيل (كوردستان 24)- أكّد رئيس الحكومة العراقية، محمد شياع السوداني، على هدف تحقيق الاستثمار الأمثل لثروات البلاد من النفط والغاز والموارد الطبيعية.

وخلال ترأسه اجتماعاً، اليوم الخميس، خاص لبحث مشروع تنمية الغاز المتكامل، شدّد السوداني على "أهمية المضي بمشاريع الطاقة التي منحها المنهاج الوزاري أولوية وأهمية خاصة".

ولفت خلال الاجتماع الذي حضره المدير التنفيذي لشركة توتال إنرجيز الفرنسية، باتريك بويانيه، وعدد من المسؤولين العراقيين بمجال النفط والطاقة، إلى ضرورة "إيجاد مصادر للطاقة البديلة والمتجددة، عوضاً عن الاعتماد الكلّي على الوقود الأحفوري".

وقال بيانٌ صادر عن المكتب الإعلامي لرئيس الحكومة، إن الاجتماع "بحث ملفات تنمية استثمار الغاز في العراق، وسير العمل في عدد من المشاريع الاستراتيجية الرئيسة في هذا المضمار".

وأولى تلك المشاريع، وفق البيان، "مشروع استثمار الغاز المحترق في المنطقة الجنوبية سعة(600 مقمق)، ومشروع تطوير حقل أرطاوي، ومشروع تحلية ماء البحر المشترك، ومشروع الطاقة الشمسية المرتبط بوزارة الكهرباء سعة 1000 ميكاواط".

وأكّد السوداني، وفق البيان، الذي تابعته كوردستان 24، أن الحكومة "تستهدف بمشاريعها تقليل الانبعاثات المسببة للاحتباس الحراري، وتحقيق المشاريع الصديقة للبيئة، ومواجهة الطلب المتزايد على الطاقة، وتوفير المزيد من فرص العمل لليد العاملة الوطنية".

من جانبه أعرب المدير التنفيذي لشركة توتال إنرجيز الفرنسية، باتريك بويانيه، ، عن "جدية شركته بتنفيذ التزاماتها في هذه المشاريع وفق آليات التعاقد مع العراق".

وأبدى بويانيه، تثمينه لتوجيهات رئيس الحكومة "بتذليل العقبات أمام استكمال التنفيذ، والجهود الحثيثة المبذولة في هذا المجال من الجانب العراقي".