أردوغان: هناك لقاء قادم بين وزراء خارجية تركيا وسوريا وروسيا.. ثم سنجتمع نحن الزعماء

وتُعدّ تركيا من أبرز داعمي المعارضة السورية منذ اندلاع النزاع في جارتها الجنوبية
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان-وكالة الأناضول
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان-وكالة الأناضول

أربيل (كوردستان 24)- أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الخميس، عن لقاءٍ مقبل سيعقد بين وزراء خارجية تركيا وسوريا وروسيا في "إطار مسارٍ ثلاثي".

جاء ذلك في كلمة ألقاها الخميس خلال اجتماع لحزب العدالة والتنمية الحاكم في العاصمة أنقرة.

وقال أردوغان "تركيا وروسيا وسوريا أطلقت مساراً سيتم بموجبه عقد لقاء بين وزراء الخارجية (للبلدان الثلاثة)، ولاحقاً سنجتمع نحن الزعماء وفق التطورات".

والأربعاء الماضي، عُقد في موسكو اجتماع ضمّ وزراء الدفاع الروسي والتركي والسوري.

وهذا أول لقاء رسمي يعقد على مستوى وزاري بين تركيا وسوريا منذ اندلاع الأزمة السورية في 2011 وما نجم عنها من توتر للعلاقات بين الجارتين.

وتُعدّ تركيا من أبرز داعمي المعارضة السورية منذ اندلاع النزاع في جارتها الجنوبية.

وشهدت سوريا في مطلع 2011 تظاهرات ضدّ الحكومة، سرعان ما تحوّلت إلى نزاع مسلّح وتّر بشكل كبير العلاقات بين دمشق وأنقرة.

ومع بدء النزاع، عارضت تركيا بشدة نظام الأسد، ودعمت فصائل سورية معارضة، واستقبلت نحو أربعة ملايين لاجئ سوري.

وتسبب النزاع في سوريا بمقتل نحو نصف مليون شخص، وألحق دمارا هائلا بالبنى التحتية والقطاعات المنتجة، وأدى إلى تهجير ملايين السكان داخل البلاد وخارجها.

 

المصدر: وكالة الأناضول