الأمن الروسي يعلن إحباط محاولة لاغتيال حاكم القرم

أصبحت شبه جزيرة القرم، في أوائل عام 2014،  محور أخطر أزمة بين الشرق والغرب منذ الحرب الباردة
عناصر من الأمن الروسي (FCB)- فرانس برس
عناصر من الأمن الروسي (FCB)- فرانس برس

أربيل (كوردستان 24)- أعلن الأمن الروسي، اليوم الاثنين، إحباط محاولة لاغتيال حاكم شبه جزيرة القرم، سيرغي أكسيونوف.

وأفاد جهاز الأمن الفدرالي الروسي (FSB) في بيان، بإحباط "محاولة لاغتيال حاكم القرم سيرغي أكسيونوف دبّرتها أجهزة الاستخبارات الأوكرانية".

مشيراً إلى توقيف شخص في إطار التحقيق بمحاولة الاغتيال، بحسب فرانس برس.

وأصبحت شبه جزيرة القرم، في أوائل عام 2014،  محور أخطر أزمة بين الشرق والغرب منذ الحرب الباردة، بعد إطاحة الرئيس الأوكراني المنتخب (والموالي لروسيا) فيكتور يانوكوفيتش باحتجاجات شابها العنف في العاصمة كييف.

عند ذاك، سيطرت قوات موالية لروسيا على القرم، وبعد ذلك صوت سكان المنطقة - وغالبيتهم من أصول روسية - في استفتاء عام للانضمام إلى روسيا الاتحادية.

لكن أوكرانيا والدول الغربية اعتبرت أن الاستفتاء كان غير شرعي.

ويشكّل الروس أغلبية السكان في القرم، وتسكن في المنطقة أيضاً أقليات من الأوكرانيين والتتار.