أولويات التشكيلة الحكومية التاسعة في كوردستان.. تعزيز الاستثمار وتنمية الاقتصاد

وبلغ عدد الشركات المرخصة في محافظة أربيل خلال إدارة الحكومة التاسعة 490 شركة. فيما وصل عددها في محافظة السليمانية إلى 213 شركة. أما في محافظة دهوك فقد بلغ عدد الشركات المرخصة 83 شركة.
أربيل - عاصمة إقليم كوردستان / أرشيف
أربيل - عاصمة إقليم كوردستان / أرشيف

أربيل (كوردستان 24)- شكل توسيع مجال الاستثمار ونطاق عمل الشركات المحلية والأجنبية في إقليم كوردستان خلال السنوات الأربع الماضية، أحد أبرز الخطوط المهمّة التي عملت عليها الحكومة التاسعة.

وبالاستناد إلى التقارير الصادرة عن وزارة التجارة والصناعة في الإقليم، شهد هذا القطاع تطوراً مهماً، بالتوازي مع التعليمات والقوانين الجديدة الصادرة لحماية الانتاج والأيدي المحلّية العاملة.

32 ألف شركة تعمل في إقليم كوردستان

ووفقا للاحصائيات، فإن هناك ما مجموعه 32 ألف شركة بمختلف الاختصاصات تعمل في إقليم كوردستان. حيث يبلغ عدد الشركات في محافظة أربيل حوالي 21 ألف و105 شركة، 18652 شركة منها محلية و2518 شركة أجنبية.

وفي محافظة السليمانية توجد 7165 شركة، 6620 شركة محلية، و579 شركة أجنبية. أما في محافظة دهوك فهناك 3853 شركة، 3581 منها محلية و297 شركة أجنبية. وبذلك يكون مجموع الشركات العاملة في الإقليم 28853 شركة محلية و 3376 شركة أجنبية.

الحكومة التاسعة وفرت فرص عمل لـ 528 شركة جديدة

وخلال السنوات الأربع من عمر الحكومة التاسعة، ومن خلال التسهيلات التي قدمتها، حصلت 582 شركة على تراخيص لتشغيل الأيدي العاملة، بحيث وفرت 13451 فرصة عمل، وكانت أبرز القطاعات التي عملت فيها هذه الشركات هي المواد الغذائية، والبناء، والنجارة، والمعادن، والكيماويات والبلاستيك، والأثاث وإعادة التدوير، والخدمات.

وبلغ عدد الشركات المرخصة في محافظة أربيل خلال إدارة الحكومة التاسعة 490 شركة. فيما وصل عددها في محافظة السليمانية إلى 213 شركة. أما في محافظة دهوك فقد بلغ عدد الشركات المرخصة 83 شركة.

مشاريع إنشاء الصوامع.. مخازن أكثر وأمن غذائي أفضل

ولغاية شهر نيسان أبريل 2023، تمكنت حكومة إقليم كوردستان من إنشاء الصوامع في مدن مخمور وأربيل وقوشتبة وبيرامكرون ورانية وشهرزور وجمجمال وكلار وفايده وشيخان وزاخو وبردرش، في محافظات أربيل والسليمانية ودهوك، بطاقة خزنية بلغت 585 طناً من القمح.

مشاريع جديدة قيد الإنشاء

وهناك مشاريع مماثلة قيد الإنشاء. مثل بناء صومعة بسعة 40 ألف طن، وخمسة مستودعات للمواد الغذائية في بردرش، وإنشاء مستودع حديث لتخزين الأرز المخصص لتوزيعه ضمن الحصص التموينية الشهرية للمواطنين في صومعة فايدة، وإنشاء صوامع أخرى بسعة 80 ألف طن في محافظة السليمانية، كذلك 8 مستودعات في منطقة هوانا. وكل ذلك يمثل أحد المبادئ المهمة لتعزيز الأمن الغذائي في إقليم كوردستان.

إلى جانب ذلك، هناك مشاريع من قبيل، إيصال شبكات مياه الشرب والصرف الصحي لجزء من منطقة تانجرو الصناعية، وإنشاء صناديق صرف صحي لمجمع مخازن الغذاء بطول 280م في منطقة هوانا بالسليمانية، وبناء مجمع للدوائر التابعة للمديرية العامة للتجارة بقضاء سوران، وإنشاء منطقة صناعية في قضاء كلار، فضلاً عن إنشاء صومعة بسعة تخزينية تصل إلى 40 ألف طن و 10 مستودعات في حلبجة.

وفي الجانب التجاري والاستثماري، هناك 25 مشروعاً مُقترحاً تم تخصيص الأموال اللازمة لتنفيذها وسيتم الشروع بتنفيذها قريباً.