الرئيس الأمريكي يصف الصين بالـ"قنبلة الموقوتة" بسبب تحدياتها الاقتصادية

الرئيس الأمريكي جو بايدن
الرئيس الأمريكي جو بايدن

أربيل (كوردستان 24)-  وصف الرئيس الأمريكي جو بايدن الخميس خلال زيارته ولاية "يوتا" الصين بالـ"قنبلة الموقوتة" نظرا لمشاكلها الاقتصادية كارتفاع معدلات البطالة وشيخوخة القوى العاملة. وأضاف بأن "الصين في ورطة"، وحذر من أنها تستطيع القيام "بأفعال سيئة".

وأضاف بايدن خلال مناسبة لجمع التبرعات في ولاية يوتا "الصين قنبلة موقوتة في العديد من الحالات"، مشيرا إلى ارتفاع معدلات البطالة وشيخوخة القوى العاملة.

وتابع الرئيس الديمقراطي أن "الصين في ورطة"، محذرا "عندما يواجه السيئون المشاكل، فإنهم يقومون بأفعال سيئة".

وشدد بايدن الخميس على أنه يسعى إلى "علاقة عقلانية مع الصين"، قائلا "لا أريد أن أتسبب بالأذى إلى الصين، لكنني أشاهد".

واستأنفت الولايات المتحدة مؤخرا حوارها مع الصين من خلال زيارات متتالية إلى بكين قام بها كبار المسؤولين الأمريكيين، بمن فيهم وزير الخارجية أنتوني بلينكن.

وكان الهدف من زيارة بلينكن طي صفحة التوترات الأخيرة المتعلقة بالمنطاد الصيني الذي وُصف بأنه للتجسس وأسقطته الولايات المتحدة في شباط/فبراير.

وسبق أن أغضب بايدن بكين عندما وصف نظيره شي جينبينغ في حزيران/يونيو بالـ"ديكتاتور"، في تعليق وصفته الخارجية الصينية بأنه "استفزاز".