رئيس الوكالة الدولية للطاقة: التوترات الجيوسياسية تعرقل التقدم في مجال الطاقة النظيفة

وأضاف أن الانقسامات الدولية التي يغذيها النزاع في أوكرانيا "أصبحت أكثر وضوحاً".
رئيس الوكالة الدولية للطاقة فاتح بيرول
رئيس الوكالة الدولية للطاقة فاتح بيرول

أربيل (كوردستان 24)- حض رئيس الوكالة الدولية للطاقة الاثنين الولايات المتحدة والصين على وضع "توتراتهما" جانباً خلال قمة كوب28 المقررة نهاية العام، معتبراً أن "التصدعات الجيوسياسية" تحول دون تطوير الطاقات النظيفة.

وقال فاتح بيرول في مقابلة مع وكالة فرانس برس على هامش القمة الإفريقية حول المناخ في نيروبي "آمل فعلاً أن تضع الولايات المتحدة والصين، أكبر مصدرين لانبعاثات (الغازات الدفيئة)، توتراتهما الجيوسياسية والاقتصادية جانباً خلال (قمة) كوب28 المقبلة".

وأضاف "عندما أنظر إلى مستقبل الطاقة والمناخ، اعتقد أن البرنامج الأفضل والأكثر تفاؤلاً هو أن تكون (قضية) الطاقة النظيفة مركزية" داعياً البلدين إلى "تقارب" لدفع قضايا المناخ قُدماً.

ووفقاً لفاتح بيرول، فإن العالم يتقدم ببطء شديد لتحقيق أهداف الحد من ارتفاع حرارة الأرض التي اتفق عليها المجتمع الدولي في باريس عام 2015.

وأضاف أن الانقسامات الدولية التي يغذيها النزاع في أوكرانيا "أصبحت أكثر وضوحاً".

وأكد أن هذه الانقسامات "تلقي بظلالها" على المستقبل لأن "التعاون الدولي بين الجهات الفاعلة الرئيسية سيصبح أكثر صعوبة".

ومن المتوقع أن يثير مؤتمر الأمم المتحدة المقبل للمناخ (COP28)، المقرر عقده في أواخر تشرين الثاني نوفمبر ومطلع كانون الأول ديسمبر في دبي، معارضة قوية بشأن قضايا الطاقة.

 

المصدر: AFP