باشينيان وعلييف يلتقيان الشهر المُقبل في إسبانيا

رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان والرئيس الأذربيجاني إلهام علييف
رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان والرئيس الأذربيجاني إلهام علييف

أربيل (كوردستان 24)- يلتقي رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان والرئيس الأذربيجاني إلهام علييف الشهر المقبل في إسبانيا، رغم العملية العسكرية التي نفذتها باكو أخيراً ضد "الانفصاليين الأرمينيين" في ناغورني قره باغ، وفق ما أعلنت أرمينيا الأحد.

وقال مجلس الأمن الأرميني في بيان إن اللقاء سيعقد في الخامس من تشرين الاول/أكتوبر في غرناطة (جنوب) بمشاركة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والمستشار الألماني أولاف شولتس ورئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال.

وواصلت القوات الأذربيجانية عملياتها الأحد بهدف بسط سيطرتها الكاملة على إقليم ناغورني قره باغ "الانفصالي" ذي الغالبية الأرمينية، بعد هجومها الخاطف الذي أثار القلق على مصير الأرمن المحاصرين في المنطقة.

وشكّل إقليم ناغورني قره باغ الذي تقطنه غالبية من الأرمن محور نزاع مديد. وخاضت الجمهوريتان السوفيتيان السابقتان أذربيجان وأرمينيا حربين بشأنه، إحداهما بين 1988 و1994 راح ضحيتها 30 ألف قتيل، والثانية في 2020 انتهت بهزيمة يريفان.