صحة كوردستان: لم نمنع إجراء عمليات جراحية في المستشفيات العامة

مبنى وزارة الصحة بإقليم كوردستان
مبنى وزارة الصحة بإقليم كوردستان

أربيل (كوردستان 24)- رفضت وزارة الصحة في إقليم كوردستان الاتهامات الموجهة إليها بشأن منع إجراء عمليات جراحية داخل المستشفيات الحكومية.

وقالت الوزارة في بيانٍ لها، السبت: "بعض صفحات التواصل الاجتماعي زعمت أن وزارة الصحة تمنع إجراء عدة عمليات جراحية لدى المستشفيات الحكومية، من دون الحصول على تصريحٍ رسمي من الوزارة أو قراءة القرار بالشكل الصحيح".

وأضافت: "نرفض كل هذه الاتهامات والدعايات ونعلن أن تعليق العمليات الجراحية بعيد كل البعد عن الحقيقة ولا يؤدي إلا إلى تشويه الحقائق لأغراض بعض المصالح".

وأكد البيان أن حقيقة القرار "هو منع ظاهرة غير قانونية شهدتها عدة مستشفيات وغرف طوارئ، خالفها عدة أشخاص أجبروا المرضى على شراء مستلزمات جراحية، وظاهرة البيع والشراء في المستشفيات العامة مع المواطنين، دون أي إجراءات وموافقات رسمية".

وشددت وزارة الصحة في بيانها، على أنها قررت "حظر المخالفة ومنع البيع والشراء غير القانوني للمستلزمات والمعدات الطبية داخل المستشفيات العامة للمواطنين".

وأشارت وزارة الصحة إلى أن حكومة إقليم كوردستان "خصصت ميزانية شهرية ولا يتعين على المرضى توفير المستلزمات الطبية على حسابهم الخاص، وتؤكد وزارة الصحة على أن توفير المستلزمات واجب على الحكومة وليس المساس بحقوق المرضى وإجبارهم على شرائها من حسابهم الخاص".

وفي جزء آخر من البيان، أكّدت وزارة الصحة على ضرورة إجراء جميع العمليات الجراحية لدى مستشفيات القطاع العام والمستشفيات العامة، وحظر ظاهرة إجبار المرضى وإرسالهم إلى المستشفيات الخاصة، مؤكدةً تقديم المخالفين للعدالة.

بيان وزارة الصحة بإقليم كوردستان
بيان وزارة الصحة بإقليم كوردستان