حزب كوردي: سنواصل قتال طهران والقاء السلاح "خط احمر"

قال الحزب الديمقراطي الكوردستاني المعارض في ايران إنه لن يوقف القتال ضد السلطات الايرانية، معتبرا ان تلك الخطوة "خط احمر".

K24 - اربيل

قال الحزب الديمقراطي الكوردستاني المعارض في ايران إنه لن يوقف القتال ضد السلطات الايرانية، معتبرا ان تلك الخطوة "خط احمر".

وكان مصدر كوردي رفيع قد ابلغ كوردستان24 في وقت سابق من يوم الاحد بان الحزب الديمقراطي الكوردستاني الايراني قرر وقف جميع النشاطات العسكرية ضد القوات الايرانية عند الحدود المشتركة مع اقليم كوردستان.

وشهدت الايام الاخيرة اشتباكات طاحنة بين القوات الايرانية ومقاتلي الحزب داخل الحدود مع اقليم كوردستان، الامر الذي دفع المدفعية الايرانية لشن قصف مكثف في عمق الاقليم مما الحق اضرارا كبيرة بحقول القرويين وممتلكاتهم ونزوح الكثير منهم.

وقال رستم جهانجيري عضو المكتب السياسي في الديمقراطي الكوردستاني الايراني في بيان إن مقاتليه لن يلقوا السلاح وسيواصلون الدفاع عن انفسهم.

وتابع "بالنسبة لنا.. التراجع عن نضالنا المسلح هو خط احمر".

وكانت حكومة اقليم كوردستان قد طالبت مراراً الجماعات المعارضة لطهران بعدم استخدام اراضي الاقليم منطلقا لمهاجمة ايران، كما طالبت الجانب الايراني بوقف القصف.

وتقول حكومة اقليم كوردستان إن سياستها مع الدول المجاورة ثابتة وانها ملتزمة بالصداقة والجيرة والقوانين الدولية لحماية امن حدود الدول المجاورة.

ت: م ي