وزارة الدفاع الامريكية تكشف عن 58 هجوما على قواعدها في العراق وسوريا

أربيل (كوردستان24)- كشفت وزارة الدفاع الامريكية أمس الخميس عن تعرض قواعدها العسكرية في العراق وسوريا الى نحو 58 هجوماً منذ 17 اكتوبر الماضي.

وقالت سابرينا سينغ نائبة المتحدث باسم البنتاغون -في المؤتمر الصحفي اليومي- إن 58 هجوما نُفذت على قواتنا منذ 17 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، وأحبطت جميعا.

وأوضحت سينغ أن الهجمات لم تلحق أضرارا كبيرة بالبنية التحتية، ولم تسفر عن إصابات خطيرة لدى عناصر القوات، مشيرة إلى أن المصابين عادوا إلى مهامهم.

وعن تفاصيل الهجمات، أضافت "نُفذ حتى اليوم نحو 58 هجوما، 27 منها في العراق، و31 هجوما في سوريا".

وشددت على أن بلادها سترد حتما في المكان والزمان اللذين تختارهما في حال حدوث مزيد من الهجمات.

وتقول جماعات قريبة من إيران في العراق إنها تنفذ هجمات على القوات الأميركية في العراق وسوريا "ردا على دعم الولايات المتحدة لإسرائيل" في حربها المتواصلة على غزة منذ السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

ومنذ 42 يوما، يشن الجيش الإسرائيلي حربا مدمرة على غزة، خلّفت 11 ألفا و500 شهيد فلسطيني، بينهم 4710 أطفال و3160 امرأة، فضلا عن 29 ألفا و800 مصاب، 70% منهم أطفال ونساء، وفق مصادر رسمية فلسطينية مساء الأربعاء.