حكومة كوردستان تعرض على بغداد مقترحين لحلِّ مشكلة رواتب الإقليم

أربيل (كوردستان 24)- قدّمت حكومة إقليم كوردستان إلى الحكومة الاتحادية مقترحين لحل مشكلة رواتب موظفي الإقليم، على أن يتخذ مجلس الوزراء العراقي قراراً بهذا الخصوص.

ووفق معلومات كوردستان 24، فإن المقترح الأول يقضي بإرسال بغداد ثلاث دفعات مالية لحكومة كوردستان،  قيمة كل منها 700 مليار دينار.

أما المقترح الثاني، فينصُّ على إجراء تعديلاتٍ على قانون الموازنة يتضمن فصل رواتب موظفي حكومة الإقليم عن الإنفاق الفعلي، وإرسال حصة الإقليم شهرياً في موعدها.

ومن المقرر أن ترسل الحكومة الاتحادية الاسبوع القادم، الدفعة الثالثة والأخيرة إلى حكومة كوردستان والبالغ قيمتها 700 مليار دينار، والتي تُرسل للإقليم على شكل قروض.

وقبل ذلك، قدمت وزارة المالية والاقتصاد في حكومة الإقليم إلى المالية الاتحادية، تقريراً بجميع نفقات كوردستان وإيراداتها عن الأشهر الثلاثة الماضية، بهدف تسريع بغداد إجراءات إرسال الرواتب.

في غضون ذلك، قالت نائبة رئيس اللجنة المالية النيابية، إخلاص الدليمي، إن ممثلي الحزب الديمقراطي الكوردستاني والاتحاد الوطني اقترحوا خلال الاجتماعين السابقين لائتلاف إدارة الدولة، تعديل قانون الموازنة وإيجاد حلٍّ لإرسال رواتب 3 أشهر لموظفي الإقليم.

من جانبه، أوضح مراسل كوردستان 24، أن أطراف الإطار التنسيقي "اتفقت إلى حدٍّ ما على مقترح تعديل قانون الموازنة، شريطة ألا يطال التعديل إلا المواد التي تشكّل خلافاً ووفق القانون".

في المقابل، يؤكّد عضو الإطار التنسيقي، معين كاظمي خلال حديثٍ لـ كوردستان 24، أن التعديل المقترح "لا يشمل جميع مواد القانون الـ 78، بل بعضها، وفي حال توصّلت الأحزاب السياسية لاتفاقٍ سياسي، يمكن تعديل قانون الموازنة وفق الحاجة".

وأرسلت الحكومة الاتحادية حتى الآن دفعتين من أصل ثلاث دفعات إلى حكومة كوردستان قيمة كل منها 700 مليار دينار، عبر مصارف (الرشيد، الرافدين وtbi).

وتنتظر وزارة المالية والاقتصاد في حكومة إقليم كوردستان إيداع الدفعة الثالثة في حسابها المصرفي، لبدء توزيع رواتب الموظفين عن شهر سبتمبر أيلول الماضي.

يأتي ذلك، بينما أكد رئيس ممثلية حكومة كوردستان في بغداد فارس عيسى،  أن الحكومة الاتحادية ستودع الدفعة الثالثة في حساب وزارة مالية الإقليم الاسبوع المقبل.

وقال عيسى في تصريحٍ سابق لـ كوردستان24، "قدمنا ميزان المُراجعة للشهر العاشر إلى مكتب رئيس الوزراء ووزارة المالية وديوان الرقابة المالية العراقي".

مشيراً إلى أن حكومة كوردستان "باشرت باتخاذ الإجراءات الإدارية لاستلام الدفعة الثالثة البالغ قيمتها  700 مليار دينار".

ولفت عيسى إلى أن "رئيس الوزراء مسرور بارزاني بعث رسالةً إلى رئيس الوزراء العراقي، دعاه فيها إلى إرسال الرواتب الثلاثة الأخرى أسوةً بباقي مناطق العراق".