وزير داخلية كوردستان يجتمع بمجلس المرأة ومنظماتٍ من المجتمع المدني

أربيل (كوردستان 24)- ضمن حملة مناهضة العنف ضد المرأة، التقى وزير الداخلية في حكومة إقليم كوردستان ريبر أحمد، الثلاثاء، بالمجلس الأعلى للمرأة ومديريات مكافحة العنف في كوردستان وعددٍ من منظمات المجتمع المدني.

وقال المجلس الأعلى للمرأة في بيانٍ له، إن الاجتماع "ناقش قضية المرأة في إقليم كوردستان وحل المشاكل التي تواجه تنفيذ القوانين والمبادئ التوجيهية المرتبطة بالمرأة".

وقالت الأمينة العامة للمجلس الأعلى للمرأة والتنمية، خانزاد أحمد، في مؤتمرٍ صحفي: إن الحديث عن إحصائيات العنف ضد المرأة "لا يعني أن هناك زيادة في عدد الحالات".

مؤكّدة أن ذلك يدلّ على أن الناس "صاروا واعين ومستعدين للتحدث علناً".

وأشارت أحمد إلى "وجود الكثير من أعمال العنف ضد المرأة في السابق، لكن الناس لم يتحدثوا عنها بشكلٍ كبير".

وكانت الأمينة العامة للمجلس الأعلى للمرأة والتنمية، أكدت في وقتٍ سابق أن رئيس مجلس الوزراء مسرور بارزاني "يقدم الدعم للنساء دائماً".

ولفتت إلى أن رئيس الوزراء قال إن لدى التشكيلة التاسعة لحكومة إقليم كوردستان "خطة خمسية تهدف لتسليط الضوء على قدرات المرأة الكوردستانية".