متسللون يخترقون موقع الخارجية العراقية ويتركون رسالة

تمكن متسللون يعتقد انهم سعوديون اليوم السبت من ايقاف عمل موقع وزارة الخارجية العراقية وتركوا رسالة طالبوا فيها بوقف اختراق المواقع السعودية "السنية".

K24 - اربيل

تمكن متسللون يعتقد انهم سعوديون اليوم السبت من ايقاف عمل موقع وزارة الخارجية العراقية وتركوا رسالة طالبوا فيها بوقف اختراق المواقع السعودية "السنية".

والحرب الالكترونية بين العراق والسعودية ليست جديدة وتندرج في اطار الصراع المذهبي. وسبق ان تبادل قراصنة عراقيون وسعوديون اختراقات لمواقع حكومية لبلديهما.

وظهرت صفحة سوداء على واجهة الموقع. وكُتب تحت صورة متحركة للشعار الملكي السعودي "إذا لم تكفوا عن اختراق المواقع السعودية السنية سوف نكون لكم بالمرصاد ولن يقف أمامنا شيء".

وجاءت عملية اختراق الموقع الالكتروني للخارجية العراقية بعد يوم على تصريحات للمتحدث باسمها قال فيها إن تصريحات وزير الخارجية السعودية عادل الجبير عن الحشد الشعبي "لا قيمة لها".

وقال الجبير إن الحشد الشعبي المؤلف من فصائل شيعية بمجمله "تابع" لايران وطالب بعدم اشراكه في الهجوم الوشيك على الموصل.

وتصاعدت حدة التلاسن بين بغداد والرياض بسبب الاتهامات المتبادلة في التدخل بالشؤون الداخلية لكلا البلدين في وقت يدعم فيه الجانبان طرفي الصراع في سوريا.

ت: م ي