عبد الرزاق الشمري: حكومة السوداني لم تفي بالتزاماتها إزاء الكورد والعرب السنة

المحلل السياسي عبد الرزاق الشمري
المحلل السياسي عبد الرزاق الشمري

أربيل (كوردستان 24)- أكد المحلل السياسي عبد الرزاق الشمري، اليوم الخميس، أن حكومة محمد شياع السوداني لم تفي بالتزاماتها إزاء الكورد والعرب السنة.

وقال الشمري في حديثٍ لـ كوردستان24، "لقد مضى أكثر من عامٍ على تشكيل حكومة محمد شياع السوداني، ولغاية الآن لا تزال هذه الحكومة تراوح مكانها، ولم تقدم أي شيءٍ من وعودها، سواء إزاء الشروط التي وضعها الكورد أو العرب السنة".

وأضاف المحلل السياسي: "وهذا يعني أن حكومة السيد السوداني لم تفي بالتزاماتها"، مبيناً أن "حكومة السوداني خاضعة لبعض الأجندات، لذا لا تستطيع الإيفاء بوعودها، سواء تلك التي قطعتها للمكوّن العربي السني أو الكوردي".

وأشار إلى أن "هذه الأجندة نابعة من خارج العراق"، موضحاً أن "هناك إملاءات من خارج العراق يتم فرضها على هذه الحكومة، وهذه الإملاءات تأتي من الميليشيات الخاضعة للنفوذ الخارجي".

وشدد على أن "الحكومة الحالية، وجميع الحكومات المتعاقبة منذ عام 2003 وإلى يومنا هذا تخضع لأوامر وأجندة خارجية"، مشيراً إلى "أننا نعتبر حكومتي السوداني والكاظمي أقل خضوعاً لتلك الأجندة".

وختم حديثه قائلاً: "إذا بقي الوضع في العراق كما هو عليه الآن، وإذا بقيت الميليشيات الخارجية عن القانون هي صاحبة القرار، فإن العراق سيمر بأزمات ستكون أشد من تلك التي عانى منها بعد عام 2003".