غازي حسن: الكورد استقطبوا اهتمام الدول القوية باعتبارهم فاعلين مؤثرين في الشرق الأوسط

المحلل السياسي غازي حسن
المحلل السياسي غازي حسن

أربيل (كوردستان 24)- أكد المحلل السياسي غازي حسن، اليوم الاثنين 26 شباط 2024، أن الكورد استقطبوا اهتمام الدول القوية باعتبارهم فاعلين مؤثرين في منطقة الشرق الأوسط.

وقال غازي حسن في مقابلة مع كوردستان24، إنه "قبل انتفاضة آذار عام 1991، وتأسيس الكيان الفيدرالي لإقليم كوردستان، كان يتم النظر إلى الكورد باعتبارهم مناضلين، إلا أنه بعد انقضاء تلك المرحلة تم التعامل مع الكورد باعتبارهم فاعلين مؤثرين".

وأشار المحلل السياسي إلى أن "الكورد استقطبوا اهتمام المجتمع الدولي والدول القوية، باعتبارهم فاعلين مؤثرين في قضايا التعايش السلمي، وترسيخ العملية الديمقراطية، وتعزيز الحريات".

وشدد على أنه "رغم الضغوطات الداخلية والخارجية التي تُمارس على الكورد، إلا أن مكانتهم تزداد إشراقاً يوماً بعد آخر على المستوى العالمي".

وأوضح حسن أن "الكورد استطاعوا الحفاظ على توازنهم وحيادهم في كافة الصراعات التي تشهدها المنطقة، وهذا كله بفضل السياسات المناسبة المتبعة في كوردستان لتجنب شرارة النزاعات".

ووصل رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني، مساء السبت 24 شباط (فبراير) 2024، إلى العاصمة الأمريكية واشنطن، وذلك تلبية لدعوة رسمية.

ويرافق رئيس الحكومة وفد حكومي، ومن المقرر أن يعقد خلال زيارته، سلسلة من اللقاءات مع كبار المسؤولين الأمريكيين في البيت الأبيض، ووزارة الخارجية، والكونغرس.

وستتمحور الاجتماعات حول سبل توثيق العلاقات بين إقليم كوردستان والولايات المتحدة، بالإضافة إلى بحث آخر المستجدات والتطورات في العراق والمنطقة.

ويتألف الوفد المرافق لرئيس الحكومة من وزير البيشمركة، ومسؤول دائرة العلاقات الخارجية، وعدد من المسؤولين.