مسرور بارزاني يوجّه محافظ أربيل بفتح تحقيقٍ في حريق سوق "لنگە"

مسرور بارزاني رئيس حكومة إقليم كوردستان
مسرور بارزاني رئيس حكومة إقليم كوردستان

أربيل (كوردستان 24)- وجّه رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني، محافظ أربيل أوميد خوشناو، بفتح تحقيقٍ في حادثة حريق سوق "لنگە".

وعبر اتصالٍ هاتفي من واشنطن، دعا رئيس الوزراء مسرور بارزاني محافظ أربيل والجهات المعنية بالتحقيق الفوري في حريق سوق "لنگە".

ووجّه رئيس الوزراء الشكر والتقدير لفرق الإطفاء والشرطة والأمن والمرور والصحة والبلدية على وصولهم المبكر إلى مكان الحادث وجهودهم في السيطرة على الحريق وإنقاذ الضحايا.

وأعرب مسرور بارزاني عن استعداد الحكومة لمساعدة الضحايا، ووجه الجهات الحكومية للقيام بكل ما يلزم في هذا الصدد.

وكان محافظ أربيل أوميد خوشناو، أكّد خلال مؤتمرٍ صحفي أن فرق الدفاع المدني سيطرت على الحريق الذي اندلع في سوق "لنگە".

من جانبه، أوضح المتحدث باسم الدفاع المدني، المقدم كروان ميراودلي، أن 18 فريقاً عملت على إخماد الحريق الذي بدأ بحدود الساعة 19:23 بتوقيت أربيل.

وفي الوقت الذي شكر المتطوعين الذين ساعدوا فرق الدفاع المدني، تأسّف المقدم ميراودلي بسبب الفوضى التي خلقها المواطنون وأصحاب المحلات التجارية.

وأشار إلى أن طبيعة المنتجات الموجودة في السوق والسريعة الاشتعال كانت سبباً في اتساع رقعة النيران.

مؤكّداً أن ما بين 10 إلى 15 بالمئة من السوق احترق.

وتعرض سوق "لنگە" عدة مرات لنشوب حرائق خلال السنوات الماضية، وتم تجديد السوق بطريقة حديثة، إلا أن الحريق اندلع مرة أخرى الليلة.

ويقع السوق بين شارعي 40 متر و100 متر في أربيل، ويحتضن المئات من المحلات التجارية التي تعرض مختلف أنواع البضائع.