بايدن يستبعد وقف إطلاق النار في غزة بحلول الاثنين

الرئيس الأمريكي جو بايدن
الرئيس الأمريكي جو بايدن

أربيل (كوردستان 24)- استبعد الرئيس الأمريكي جو بايدن وقفاً لإطلاق النار بين إسرائيل وحركة حماس بحلول الاثنين، الموعد الذي كان قد توقعه في وقت سابق هذا الأسبوع.

ورداً على أسئلة صحافيين الخميس حول توقعاته بشأن ما سيحدث قال بايدن إن "الأمل لا ينضب"، وإنه تحدث إلى قادة المنطقة بشأن وقف لإطلاق النار مضيفاً "لكنه لن يحدث على الأرجح بحلول الاثنين".

إلى ذلك أكد بايدن الخميس أنّ الولايات المتحدة تتحقّق من "الروايتين المتضاربتين" عن إطلاق نار وقع عند نقطة توزيع مساعدات في غزة، مضيفاً أن من شأن ما حصل أن يعقّد مفاوضات وقف إطلاق النار.

وقال بايدن للصحافيين لدى سؤاله عن الحادثة التي قالت وزارة الصحة التابعة لحماس إنها أسفرت عن مقتل 104 أشخاص برصاص القوات الإسرائيلية "نتحقق من الأمر حالياً. هناك روايتان متضاربتان عمّا حدث ولا جواب لدي حتى اللحظة".

ولدى سؤاله عمّا إن كان يعتقد بأنها ستعقّد المفاوضات الرامية لوقف إطلاق النار بين إسرائيل وحماس، رد بايدن بالقول "أعرف أنها ستتسبب بذلك".

وأفاد المتحدث باسم وزارة الصحة التابعة لحماس أشرف القدرة بـ "ارتفاع حصيلة مجزرة شارع الرشيد إلى 104 قتلى و760 إصابة برصاص قوات إسرائيل الذي استهدف تجمع المواطنين الذين حاولوا الحصول على الطعام أثناء وصول شاحنات المساعدات المحملة بالدقيق عند مفترق النابلسي غرب مدينة غزة".

وأكدت مصادر إسرائيلية الخميس لوكالة فرانس برس أن جنوداً إسرائيليين أطلقوا النار على حشود في قطاع غزة اقتربوا من شاحنات مساعدات إنسانية بعدما شعروا بـ"تهديد".

وقالت المصادر إن العديد من الأشخاص "اقتربوا من القوات التي تعمل على تأمين الشاحنات، بطريقة شكلت تهديداً للقوات التي ردت بالذخيرة الحية".

 

المصدر: AFP