بشتيوان صادق: أغلب الأحزاب تعتقد ان الانتخابات لن تجري دون الديمقراطي الكوردستاني

أربيل (كوردستان24)- أكد مسؤول المكتب التنظيمي للحزب الديمقراطي الكوردستاني في أربيل، بيشتيوان صادق، إن 90 % من الأحزاب التي قدمت أسماءها إلى اللجنة تعتقد أن الانتخابات لا يمكن أن تجرى بدون الديمقراطي الكوردستاني، وقال إن "حل مشكلة الرواتب هو بداية حل المشاكل الأخرى".

وقال صادق اليوم الخميس 18-04-2024، "عندما يقول الرئيس الأمريكي إنه يجب إجراء انتخابات نزيهة وشفافة في إقليم كوردستان، فهذا يعني أنه يقصد أن هناك تدخل في الانتخابات البرلمانية الكوردستانية".

وأضاف إن رئيس إقليم كوردستان، نيجيرفان بارزاني "يجري محادثات مع الأطراف من أجل توحيد البيت الكوردي، وهو مبدأ الحزب في الماضي والآن، وقال إن "90% من الأحزاب التي قدمت أسماءها إلى اللجنة تعتقد أن الانتخابات لا يمكن أن تجرى بدون الديمقراطي الكوردستاني".

وفي الـ 21 فبراير شباط 2024، أصدرت المحكمة الاتحادية العليا عدة قرارات بشأن قانون انتخابات إقليم كوردستان، تضمنت:

1- تتولى المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق مسؤولية إجراء الجولة السادسة من الانتخابات البرلمانية في إقليم كوردستان والإشراف عليها بدلاً من مفوضية إقليم كوردستان للاستفتاء والانتخابات.

2- وبالنسبة للجولة السادسة لانتخابات برلمان كوردستان؛ يتم تقسيم إقليم كوردستان إلى أربع دوائر انتخابية.

3- إلغاء عدد مقاعد الكوتا الـ 11 مقعداً، واعتبارها غير دستورية. وبناءً على ذلك، يصبح العدد الإجمالي لمقاعد برلمان كوردستان 100 مقعد بدلاً عن 111 مقعداً.

وباستمرار يؤكد الرئيس بارزاني على أن الحزب الديمقراطي الكوردستاني يدعم إجراء انتخابات حرة وشفافة ونزيهة في إقليم كوردستان، مبيناً أن الحزب أول من بادر بعد الانتفاضة إلى إجراء الانتخابات، والانتقال من شرعية الثورة إلى الشرعية القانونية والدستورية.

ويشدد الرئيس بارزاني على أن الحزب الديمقراطي الكوردستاني يطالب بمعالجة الملاحظات والمسائل الفنية التي تحول دون إجراء انتخابات سليمة وسويّة، فضلاً عن إيجاد صيغة مناسبة تضمن مشاركة المكونات وعدم انتهاك حقوقهم.