شركة بزنس آنتل: مطار بغداد من أسوأ مطارات العالم

مطار بغداد الدولي
مطار بغداد الدولي

أربيل (كوردستان 24)- أعلنت شركة بزنس آنتل، المسؤولة عن توفير الحماية لكافة مرفقات مطار بغداد الدولي عن عزل مديرها المفوَض فراس هاشم العزاوي، وتعيين أوس صبحي الدراجي عوضاً عنه.

قرار الشركة جاء بسبب ضلوع مديرها السابق (فراس هاشم العزاوي) في إدارة عمليات فساد كبيرة داخل شركة الطيران المدني العراقية، وفق بيانٍ لـ "بزنس آنتل".

وأبلغ مدير شركة بزنس آنتل، حفيظ أوكي، منظمة الطيران المدني الدولي (إيكاو) في رسالةٍ موجهة بتاريخ 5 مايو أيار الجاري، بعدم قدرة الشركة على سيطرتها على كمية الفساد الموجودة في إدارة الشركة ببغداد وضلوع مديرها المفوّض بعمليات فساد كبيرة.

وقال مدير بزنس آنتل: أبلغنا الجهة المتعاقدة (سلطة الطيران المدني العراقي والشركة العامة للملاحة وإدارة الطيران) بعزل المدير المفوض وتعيين آخر جديد، لإيقاف هذا الخرق الأمني والفساد الموجود.

وأضاف: فاجئتنا الجهة المتعاقدة بعدم قبول طلبي وإصرارها على بقاء المدير المفوض السابق الفاسد مع علمها بفساد هذا الشخص.

وتابع: نبلغكم ما هو الوضع الحالي لمطار بغداد الدولي والخروقات الأمنية الموجودة، بسبب الفساد الإداري وتدخلهم الواضح والصريح بإدارة أعمال الشركة الأمنية الداخلية.

وزاد: عدم استجابة الشركة العامة للملاحة وإدارة المطارات، يجعل مطار بغداد من أسوأ المطارات الموجودة في العالم، وعليه ستقوم الشركة بإيقاف العمليات الخاصة بتوفير الحماية الأمنية لمطار بغداد وتحميل الجهة الآنفة الذكر ومدير أمن الطيران، السبب.

وختم مدير الشركة رسالته: ستقوم الشركة بإبلاغ السفير الكندي بهذا القرار مفاتحة الخارجية العراقية ورفع دعوى قضائية في جميع المحاكم، لعدم تمكننا من أداء واجبنا كشركة مسؤولة عن أمن مطار بغداد ودفع كافة المستحقات التي بذمّتهم.