رئيس حكومة إقليم كوردستان يحضر مراسم العزاء في القنصلية الإيرانية بأربيل

أربيل (كوردستان24)- زار رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني، اليوم الثلاثاء 21 أيار (مايو) 2024، القنصلية العامة للجمهورية الإسلامية الإيرانية في أربيل، واستقبله القنصل العام الإيراني نصرالله رشنودي.

وخلال الزيارة، أعرب رئيس الحكومة عن خالص تعازيه وصادق مواساته في وفاة رئيس الجمهورية إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية أمير عبد اللهيان ورفاقهما إثر حادثة تحطم مروحيتهم شمال غرب إيران، معرباً عن تضامنه مع الجمهورية الإسلامية في هذا المصاب الأليم.

من جهته، قدّم القنصل العام الإيراني شكره وتقديره لرئيس الحكومة على تعازيه ومواساته وتضامنه.

وكان رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني، أصدر الاثنين 20 أيار (مايو) 2024، بياناً عزّى فيه الجمهورية الإسلامية الإيرانية بوفاة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان وعدد من المسؤولين في حادث تحطم المروحية في أذربيجان الشرقية.

وجاء في نص التعزية: "نتقدم بأحر التعازي والمواساة القلبية إلى الجمهورية الإسلامية الإيرانية، قيادة وحكومة وشعباً، في مصابهم الأليم بوفاة رئيس الجمهورية آية الله السيّد إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية السيّد حسين أمير عبد اللهيان ورفاقهما".

وجاء أيضاً: "نسأل الله تعالى أن يتغمدهم جميعاً بواسع رحمته ومغفرته، وأن يلهم عائلاتهم وذويهم الصبر والسلوان ويعينهم على تحمل هذه الفاجعة الأليمة. وإذ نشاطر الشعب الإيراني مشاعر الحزن والألم العميق، نؤكد وقوفنا إلى جانبهم وتضامننا معهم في هذه الظروف العصيبة".

ونعت وسائل إعلام إيرانية الإثنين الرئيس إبراهيم رئيسي ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان والوفد المرافق، بعيد إعلان السلطات العثور على المروحيّة التي كانت تقلّهم غداة تعرّضها لـ"حادث" في منطقة جبليّة شمال غربي.