السعودية تعلن البدء بتطبيق العقوبات على مخالفي تعليمات الحج

تعبيرية
تعبيرية

أربيل (كوردستان 24)- أعلنت المملكة العربية السعودية أنها ستبدأ اليوم الأحد بتطبيق العقوبات على مخالفي أنظمة وتعليمات الحج، في حملةٍ تستمر حتى العشرين من حزيران يونيو الجاري.

وتُطبَّق العقوبة على من يُضبَط دون تصريح حج داخل مدينة مكة، والمنطقة المركزية، والمشاعر المقدسة، ومحطة قطار الحرمين بالرصيفة، ومراكز الضبط الأمني، ومراكز الفرز ومراكز الضبط الأمني المؤقتة.

وتشمل العقوبة غرامة قدرها 10 آلاف ريال للمخالفين لأنظمة وتعليمات الحج دون تصريح، بغض النظر عن جنسيتهم أو وضعهم القانوني، وسيُرحَّل المقيمون المخالفين إلى بلدانهم، ومنعهم من دخول المملكة؛ وفقاً للفترات المحددة نظاما، وفق ما ذكرت صحيفة "عكاظ" السعودية.

كما يعاقب كل من يُضبّط وهو ينقل المخالفين لأنظمة وتعليمات الحج بلا تصريح، بالسجن لمدة تصل إلى 6 أشهر، وفرض غرامة مالية تصل إلى 50 ألف ريال، ومصادرة وسيلة النقل البرية بحكم قضائي.

بينما يُرحَّل الناقل المخالف إذا كان مقيماً بعد تنفيذ العقوبة، ويُمنع من دخول المملكة وفقاً للفترات المحددة بموجب النظام. وتتعدد الغرامة المالية وفقاً لعدد المخالفين المنقولين.

وكان الأمن العام قد شرع في تطبيق أنظمة وتعليمات الحج على حاملي تأشيرة الزيارة، إذ تنص التعليمات بعدم البقاء في مدينة مكة لحاملي تأشيرات الزيارة بأنواعها كافة.

وضبطت المملكة أكثر من 20 ألف وافد. مع تشديد الأمن العام على أن تأشيرة الزيارة بجميع أنواعها ومسمياتها كافة لا تسمح لحاملها بأداء فريضة الحج.