مسرور بارزاني من معبد لالش: تطبيع أوضاع المناطق الكوردستانية قضية رئيسية في مفاوضاتنا مع الحكومة الاتحادية

رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني
رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني

أربيل (كوردستان 24)- زار رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني، بعد ظهر اليوم الإثنين 3 حزيران (يونيو) 2024، معبد لالش في قضاء شيخان، وكان في استقباله أمير الإيزيديين في كوردستان والعالم مير حازم تحسين بك، والمجلس الروحاني.

وفي كلمة أمام الحاضرين، جدد رئيس الحكومة التأكيد على أن الإيزيدية والإيزيديين، ديانة ومكون أصيل من كوردستان، وأن حكومة الإقليم تبذل قصارى جهدها لتقديم أفضل الخدمات لهم.

كما شدد رئيس الحكومة على أهمية تطبيع الأوضاع في سنجار، وإعادة إعمارها لضمان عودة النازحين الإيزيديين إلى ديارهم بكرامة.

وبيّن أن سنجار، مثل سائر المناطق الكوردستانية الأخرى خارج إدارة حكومة الإقليم، ذات أهمية قصوى بالنسبة لنا، مشيراً إلى أن مسألة تطبيع الأوضاع فيها والمناطق الكوردستانية الأخرى، تُشكل إحدى القضايا الرئيسية في المفاوضات بين إقليم كوردستان والحكومة الاتحادية، مؤكداً في الوقت نفسه على ضرورة حلّ مشاكل هذه المناطق على أساس الدستور والاتفاقات الموقعة.

9682585258562858
695396858528585