انخفاض معدل العنف في أربيل وضواحيها أكثر من 5 بالمئة

سفين طاهر
سفين طاهر

أربيل (كوردستان 24)- أوضح مدير دائرة مكافحة العنف ضد المرأة والأسرة في أربيل، العقيد سفين طاهر، أنهم تمكّنوا في العام الماضي، بالتعاون مع موظفي المديرية وموظفي مكاتب العنف ضد المرأة والأسرة، من وضع خطة شاملة، مع مزيد من التمكين والسلطة لمراكز الاستشارة الأسرية.

وفي مقابلةٍ على شاشة كوردستان 24، قال طاهر: تم توظيف عدد من المرشدين النفسيين من الجنسين في المراكز الاستشارية، للتعامل مع حالات الأُسر التي تعرّضت للعنف، وبذل جهود لحلّها داخل المراكز في حال عدم حاجتها لتحويلها للمحاكم.

وأضاف: في حال كان هناك حاجة لتدخّل المحكمة، فيجب بذل جهدٍ إضافي للمصالحة بين هذه العائلات، قبل المحكمة وبعدها.

وأشار طاهر إلى وجود لجنة مصالحة في المراكز الاستشارية، مكوّنة من متطوعين مؤلفين من أساتذة جامعات وباحثين اجتماعيين ونفسيين، إضافة لرجلا دين.

واعتبر أن بهذه الطريقة "تمكّنا من خفض نسبة العنف في أربيل وضواحيها بنسبة 5.7%، وهي نتائج إيجابية وجيدة".

وقال: تمكنّا من توقيع مذكرات تفاهم مع معظم الجامعات والكليات والمؤسسات التعليمية، لنتمكن كإدارة والموظفين العاملين في الإدارة من الوصول إلى الغالبية العظمى من الطلاب لتوعيتهم حول نوع العنف الممارس في المجتمع.