مصرف التنمية الدولي: سنفعل المزيد من أجهزة الصراف الآلي ونقاط البيع في إقليم كوردستان

لحظة توقيع العقد بين مشروع حسابي ومصرف التنمية الدولي
لحظة توقيع العقد بين مشروع حسابي ومصرف التنمية الدولي

أربيل (كوردستان 24)- عقب مشاركته في مشروع "حسابي" المصرفي، أكد مصرف التنمية الدولي، قيامه بتفعيل المزيد من أجهزة الصراف الآلي (ATM) ونقاط البيع الخاصة في إقليم كوردستان.

وقال المصرف في بيان، اطلعت عليه كوردستان24، إن "مصرف التنمية الدولي قام بتوقيع عقد شراكة مع حكومة إقليم كوردستان لتطبيق مشروع "حسابي"، الذي يهدف إلى توطين رواتب موظفي حكومة الإقليم".

وأشار البيان إلى أن "هذه الخطوة المهمة جاءت تزامناً مع مساعي المصرف الرامية إلى التوسع في الإقليم، وذلك ضمن خطته الإستراتيجية التي تهدف إلى تعزيز أعماله وزيادة عدد أفرعه في الإقليم والبالغ عددها 3 أفرع في الوقت الحالي".

وأكد أن "هذه الشراكة تعد إنجازاً كبيراً ضمن إطار الجهود الهادفة إلى نشر وتعزيز ثقافة الدفع الإلكتروني وتحقيق الشمول المالي، وذلك تنفيذاً لتوجيهات البنك المركزي العراقي".

وشدد على أن "المصرف يهدف إلى مواصلة مساعيه في مجال نشر وسائل الدفع الإلكتروني في الإقليم، وذلك من خلال تفعيله لمزيد من أجهزة الصراف الآلي ATM ونقاط البيع الخاصة بالمصرف POS، كما يعتزم المصرف افتتاح فرعه الرابع في الإقليم خلال العام الجاري".

في السياق، أشاد نائب مدير مكتب رئيس وزراء حكومة إقليم كوردستان عزيز أحمد، وفقاً للبيان، بـ "جهود مصرف التنمية الدولي ومساهمته في تطوير المنظومة المالية للإقليم، وذلك من خلال توفيره لمختلف التسهيلات والخدمات المالية التي تساهم في تحقيق هذا الغرض".

بدوره، أكد رئيس مجلس إدارة مصرف التنمية الدولي زياد خلف، على "أهمية توقيع هذه الشراكة مع حكومة إقليم كوردستان لتوطين رواتب موظفي حكومة الإقليم وتقديم التسهيلات كافة التي تساهم في تحقيق هذا الهدف بسلاسة ومرونة عالية".

وأعلنت حكومة إقليم كوردستان، يوم الخميس 6 حزيران 2024، انضمام مصرف التنمية الدولي (IDB) إلى مشروع (حسابي) المصرفي، ليرتفع عدد المصارف المشاركة في المشروع إلى ثمانية.

وأشارت حكومة الإقليم إلى أن انضمام مصرف آخر لمشروع (حسابي) سيتيح فرصاً أكبر للموظفين ومتقاضي الرواتب في إقليم كوردستان لاختيار المصرف أو البنك الذي يجدونه مناسباً لهم.

في السياق، ذكرت وزارة المالية والاقتصاد في حكومة إقليم كوردستان، يوم الخميس 6 حزيران 2024، بأن هناك مصرفاً آخر سينضم إلى مشروع (حسابي) وسيتم الإعلان عن اسم المصرف قريباً، ليصل عدد المصارف والبنوك المشاركة في هذا المشروع إلى تسعة.