كاغينز: العراق خسر 17 مليار دولار بسبب توقّف تصدير نفط كوردستان

مايلز كاغينز
مايلز كاغينز

أربيل (كوردستان 24)- أكّد المتحدث باسم جمعية الصناعة النفطية في إقليم كوردستان "أبيكور" مايلز كاغينز، أن العراق خسر 17 مليار دولار بسبب توقّف تصدير نفط إقليم كوردستان.

وخلال مقابلةٍ على شاشة كوردستان 24، قال كاغينز، إنهم شاركوا في اجتماعٍ عُقِد الأحد الماضي في بغداد، بخصوص استئناف تصدير نفط كوردستان، حضره وزير الموارد الطبيعية وممثلون عن شركاتٍ عالمية.

وأشار إلى أن الطريق "لا يزال طويلاً للتوصّل لاتفاقٍ مع كافة الأطراف لاستئناف تصدير نفط الإقليم".

لافتاً إلى أن الشركات النفطية تعاني أيضاً من توقف إنتاج النفط "وهذا ليس وضعاً جيداً".

في غضون ذلك، أوضح المتحدث باسم "أبيكور" أن "لكل شركة الحرية في فعل ما يجب فعله، بعد توقّف تصدير نفط إقليم كوردستان".

مجدداً التأكيد على ضرورة أن "تمنح لهم بغداد الفرصة لمناقشة الحلول".

وأضاف: أبلغنا وزارتي النفط العراقية والثروات الطبيعية برغبتهم في استئناف تصدير نفط كوردستان.

ويرى كاغينز أن قادة العراق "لا يحترمون شعب إقليم كوردستان".

وقال: الذين يهيمنون على الحكومة العراقية يعتقدون أنه من الطبيعي أن يعاني شعب إقليم كوردستان من هذا الوضع الاقتصادي.

مؤكداً أن شركات النفط العالمية ترغب بأن يكون لها اقتصاد قوي في كوردستان.