يلدريم يزور بغداد وكوردستان نهاية الأسبوع والإرهاب على رأس مباحثاته

ذكرت وسائل إعلام تركية الثلاثاء أن رئيس الوزراء بن علي يلدريم سيقوم بزيارة إلى العاصمة العراقية بغداد يوم الخميس ثم سيتوجه لاحقا إلى عاصمة إقليم كوردستان اربيل لبحث آخر مستجدات الحرب على تنظيم داعش وخاصة معركة استعادة الموصل.

K24 - اربيل

ذكرت وسائل إعلام تركية الثلاثاء أن رئيس الوزراء بن علي يلدريم سيقوم بزيارة إلى العاصمة العراقية بغداد يوم الخميس ثم سيتوجه لاحقا إلى عاصمة إقليم كوردستان اربيل لبحث آخر مستجدات الحرب على تنظيم داعش وخاصة معركة استعادة الموصل.

وهذه أول زيارة لرئيس الوزراء التركي إلى العراق وإقليم كوردستان منذ توليه منصبه في أيار مايو عام 2016 خلفا لأحمد داود اوغلو.

وتأتي زيارة يلدريم إلى بغداد بعدما خفت حدة التوتر بين البلدين على خلفية الوجود التركي في معسكر بعشيقة بشمال شرق الموصل.

وذكرت وكالة الأناضول التي تديرها الدولة أن يلدريم سيقوم بإجراء زيارة رسمية إلى بغداد يومي 5 - 6 كانون الثاني يناير الجاري.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ورئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي تباحثا قبل عدة أيام هاتفيا حول العلاقات الثنائية، وناقشا زيارة يلدريم المرتقبة.

ونقلت الوكالة عن مصادر في رئاسة الوزراء التركية قولها إن يلدريم سيزور اربيل بعد أن يختتم مباحثاته في بغداد يوم الخميس.

وقال رئيس حكومة إقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني للصحفيين يوم أمس باربيل إن يلدريم سيزور كوردستان لبحث جملة ملفات.

ووسعت تركيا بشكل كبير دورها في تحالف تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش بعدما ظلت لوقت طويل عضوا غير فعال في التحالف الدولي.