الشرطة الهندية تبحث عن والدي "ماوغلي"

تواصل الشرطة الهندية بحثها عن والدي طفلة كانت تعيش مع القرود تم العثور عليها في إحدى الغابات بولاية أوتار براديش شمال الهند.

اربيل (كوردستان24)- تواصل الشرطة الهندية بحثها عن والدي طفلة كانت تعيش مع القرود تم العثور عليها في إحدى الغابات بولاية أوتار براديش شمال الهند.

وعثر على الطفلة البالغة من العمر بين 8 و10 سنوات منذ اسابيع وبقول الأطباء أنها عاجزة عن التخاطب وتتصرف بطريقة "تشبه القرود".

ويقارن كثيرون في الهند هذه الطفلة بشخصية "ماوغلي"، الذي تربى مع الذئاب، وذلك في المجموعة القصصية "كتاب الأدغال" للكاتب البريطاني روديارد كبلينغ.

ولم يعرف بعد طول الفترة التي قضتها الطفلة مع القرود في الغابة.

وقال الضابط الرفيع المستوى بالشرطة الهندية سوريش ياداف  لـ"بي بي سي" إنها كانت تلعب مع مجموعة من القرود، وتتصرف مثلهم عندما أنقذتهاالشرطة مضيفا ان إن القرود هاجمت قواته عند وصولها لإنقاذ الفتاة.

واكتشف قرويون الفتاة في محمية "كاتارنيغات" للحياة البرية بالقرب من الحدود الهندية مع نيبال.

وقال أطباء إن الطفلة كانت تعاني من سوء التغذية، حينما أُحضرت من الغابة، وكان شعرها وأظافرها طويلة، ويحمل جسدها جروحا.

ولم تكن الطفلة قادرة على الكلام، لكنها كانت تصيح وتمشي على يديها وقدميها.

وأفادت تقارير بأن حالتها تحسنت بشكل كبير الآن، لكن على المدى الطويل يتوقع أن تودع مؤسسة لرعاية الأطفال، وأن يعمل أطباء متخصصون على تعليمها الحياة البشرية بالتدريج.

وقال دي كي سينغ، مدير المستشفى التي تعالج فيها الطفلة، لبي بي سي إنها سوف تُنقل، بمجرد أن تتعافى، إلى المستشفى الجامعي في "لوكناو" عاصمة الولاية، لكي تحصل على رعاية طبية أفضل.

وزار قاضي الصلح المحلي الطفلة في المستشفى، وأطلق عليها لقب "دورغا الغابة"، وذلك في إشارة إلى دورغا الآلهة العليا عند الهندوس.

ت: س أ