أمن كوردستان يوجه دعوة للمواطنين بخصوص الاحتجاجات

دعا مجلس أمن اقليم كوردستان الاربعاء في بيان مواطني الاقليم الى استيعاب حساسية المرحلة وقطع الطريق أمام استغلال التظاهرات لتنفيذ "أجندات سياسية".

اربيل (كوردستان 24)- دعا مجلس أمن اقليم كوردستان الاربعاء في بيان مواطني الاقليم الى استيعاب حساسية المرحلة وقطع الطريق أمام استغلال التظاهرات لتنفيذ "أجندات سياسية".

ودعا البيان المواطنين الى عدم افساح المجال لاولئك الذين يسعون لتنفيذ أجندات سياسية واستغلال مطالب الناس المشروعة لتحقيق غايات أخرى.

واضاف البيان ان "على شعب كوردستان أن يلتزم بموقف واحد وأن يوجه احتجاجه ضد ممارسات بغداد بحق اقليم كوردستان وشعبه".

وقال البيان ان بغداد تتملص من الحوار وتسعى من خلال الهجوم العسكري والسياسي لتقويض تجربة كوردستان لذا ينبغي توحيد الموقف وتوجيه التظاهرات السلمية بهذا المنحى.

ودعا البيان المواطنين لإدراك حساسية المرحلة وعدم افساح الطريق أما الذين يستغلون حاجات المواطنين لتخريب المؤسسات المدنية والحكومية وتنفيذ أجندات سياسية.

واندلعت احتجاجات في السليمانية ومناطق تابعة لها منذ أيام بعد أن شهدت يوم امس الثلاثاء تظاهرات وأعمال شغب وحرق لمكاتب حزبية.

وفقد خمسة أشخاص حياتهم وأصيب عدد آخر خلال مظاهرة في قضاء رانيا التابع لمحافظة السليمانية.

ونزل الالاف من السكان الى شوارع مختلف المدن في اقليم كوردستان للاحتجاج على تأخر صرف رواتب الموظفين وتردي قطاع الخدمات العامة.

وشملت الاحتجاجات مدن السليمانية وحلبجة ورانية وجمجمال وسيد صادق وقلعة دزي وطق طق وكلار بالإضافة الى راوندوز.

وتخلل التظاهرات وقوع اعمال شغب في بعض المدن بما فيها احراق مقار حزبية للأحزاب المشاركة بالحكومة فضلا عن مقار امنية وأخرى خدمية.

سوار أحمد