خطر يداهم "المهاجرين الرضع" بمعسكرات الاحتجاز اليونانية

نشرت صحيفة الغارديان موضوعا عن محنة المهاجرين في اليونان بعنوان "الرضع لايحصلون على حليب كاف في معسكرات احتجاز المهاجرين في اليونان".

اربيل- K24:

نشرت صحيفة الغارديان موضوعا عن محنة المهاجرين في اليونان بعنوان "الرضع لايحصلون على حليب كاف في معسكرات احتجاز المهاجرين في اليونان".

تقول الصحيفة إن المهاجرين المحتجزين في معسكرات في اليونان انتظارا لإعادتهم الى تركيا حسب الاتفاق الاخير بينها وبين الاتحاد الاوروبي أكدوا ان الرضع الموجودين هناك لا يحصلون إلا على 100 ميلليمتر من الحليب يوميا وهو ما يقل كثيرا عن الحد الأدنى المطلوب لنموهم.

وتنقل الصحيفة عن هؤلاء المهاجرين إضافة الى عمال الاغاثة تأكيداتهم أنه يتم منعهم من محاولة الحصول على اي امدادات مناسبة من حليب الاطفال.

وتؤكد الصحيفة أن نحو 25 رضيعا دون سن الستة أشهر يعيشون في معسكر احتجاز المهاجرين في جزيرة خيوس اليونانية لا يسمح لأي منهم بالحصول سوى على 100 ميلليمتر من الحليب يوميا بينما لاتتمكن امهاتهم من إرضاعهم بطريقة طبيعية.

وتنشر الصحيفة عددا من الصور التى التقطها نشطاء وبثوها على مواقع التواصل الاجتماعي كما تنشر شهادات لعدد من المهاجرين ورجال الاغاثة حصلت عليها عبر مكالمات هاتفية توثق بها الوضع.

وتنقل الصحيفة عن الجمعية الملكية البريطانية للقابلات تعليقا على الأوضاع في خيوس تشير الى انها تمثل انتهاكا للمواثيق الدولية وتوضح أن هؤلاء الرضع يحصلون فقط على ربع الكمية المطلوبة لهم في مثل هذا السن.

وتعتبر الصحيفة أن هذا الوضع ماهو الا محصلة طبيعية للاتفاق بين اوروبا وتركيا بخصوص المهاجرين والذي دفع السلطات اليونانية الى اعتقال جميع الهاجرين الساعين للحصول على حق اللجوء في اوروبا.

وتؤكد الصحيفة أنه بعيد ايام من سريان الاتفاق اعتقلت السلطات اليونانية نحو 6 آلاف مهاجر كانوا قد وصولا توا لاراضيها واعتقلتهم في معسكر اقامة في ظروف معيشية وصفتها منظمة العفو الدولية ومنظمة هيومان رايتس ووتش بأنها بائسة ومقززة، وفقا لما نقلته بي بي سي.

ت: م ي