الإدارة الذاتية الكوردية بسوريا تحدد موعدا لصياغة دستور "يشارك فيه الجميع"

حددت الإدارة الذاتية الكوردية في سوريا موعدا لصياغة دستور "يشارك فيه الجميع" في وقت اعلن فيه المبعوث الدولي الخاص ستافان دي مستورا شهر آب موعدا لإعداد مشروع دستور جديد في سوريا.

K24 - اربيل

حددت الإدارة الذاتية الكوردية في سوريا موعدا لصياغة دستور "يشارك فيه الجميع" في وقت اعلن فيه المبعوث الدولي الخاص ستافان دي مستورا شهر آب موعدا لإعداد مشروع دستور جديد في سوريا.

وقال الرئيس المشترك للمجلس التأسيسي لفيدرالية (روج آفا- شمال سوريا) "بعد ستة أشهر سنجري استفتاء على الدستور ومن ثم يتم الإعلان عنه".

واضاف متحدثا لـ(كوردستان 24) "نحن نستشير كافة مكونات منطقة الإدارة الذاتية ونأخد اقتراحاتهم في مشروع كتابة الدستور".

وأعلنت الإدارة الذاتية الديمقراطية في آذار مارس الماضي عن مشروع فيدرالية في المناطق الخاضعة لسلطتها في اجتماع حضرته 200 شخصية من مختلف مكونات مناطق الإدارة الذاتية الكوردية وتشمل عفرين كوباني والجزيرة في مدينة رميلان في شمال سوريا (غرب كوردستان).

وكان المبعوث الدولي الخاص بسوريا ستافان دي مستورا قال في مؤتمر صحفي عقده مؤخرا شهر آب المقبل سيكون موعدا لإعداد مشروع دستور جديد لسوريا مشيرا الى قيام جهات سياسية مختلفة بإعداد مشاريع دساتير.

ويقول مراسل (كوردستان 24) في القامشلي إن اللجنة القانونية في المجلس الوطني الكوردي بدأت بتدوين ملاحظات واقتراحات حيال الدستور.

ويسعى المجلس الوطني الكوردي إلى تثبيت ورقة التفاهم التي وقعها مع الائتلاف السوري المعارض في دستور سوريا الجديد. ويقول معاذ يوسف عضو اللجنة القانونية التابعة للمجلس الوطني الكوردي "نسعى لتثبيت الحقوق الكوردية القومية في سوريا في دستور سوريا الجديد بضمانات دولية".

وتابع معاذ يوسف "نأمل أن يلتزم شركاؤنا بما وقعوا عليه" في إشارة إلى الائتلاف السوري المعارض.

يشار الى أن النظام السوري والائتلاف السوري المعارض اتفقا على رفض "فدرلة سوريا" وأكدا على بقاء سوريا موحدة رفض اللامركزية.

ت: س أ