وفد كوردستان يواصل زيارته لبغداد ويجتمع مع الكاظمي

قال رئيس ديوان مجلس وزراء إقليم كوردستان أوميد صباح الاثنين إن وفد الإقليم الذي يزور بغداد حالياً سيجري مشاورات مع رئيس الوزراء العراقي المكلف مصطفى الكاظمي.

أربيل (كوردستان 24)- قال رئيس ديوان مجلس وزراء إقليم كوردستان أوميد صباح الاثنين إن وفد الإقليم الذي يزور بغداد حالياً سيجري مشاورات مع رئيس الوزراء العراقي المكلف مصطفى الكاظمي الذي عبر القادة الكورد عن دعمهم له في الآونة الأخيرة.

وسيكون هذا أول لقاء يعقده الجانبان منذ أن كُلف الكاظمي بتشكيل الحكومة الجديدة ليكون ثالث شخصية تناط بهذه المهمة في نحو عشرة أسابيع فقط فيما يواجه العراق صعوبات جمة في تشكيل حكومة بعد استقالة الحكومة العام الماضي إثر احتجاجات دامت لأشهر.

إقرأ ايضاًوفد حكومة إقليم كوردستان يبدأ اجتماعاً موسعاً في بغداد لبحث حزمة ملفات

وقال أوميد صباح لكوردستان 24 إن وفد إقليم كوردستان سيجتمع اليوم مع رئيس الوزراء في حكومة تصريف الأعمال عادل عبد المهدي ورئيس الوزراء المكلف مصطفى الكاظمي.

وأضاف أن وفد الإقليم يريد أن تلتزم الحكومة الجديدة في العراق بالالتزامات المبرمة مع الحكومة المستقيلة برئاسة عبد المهدي.

إقرأ ايضاً"أجواء إيجابية".. الكاظمي يبلغ الأمم المتحدة "إرتياحاً" إزاء مشاورات تشكيل الحكومة

ووصل الوفد الوزاري إلى بغداد يوم الأحد وعقد اجتماعاً مع نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة وزير النفط ثامر الغضبان ووزير الكهرباء لؤي الخطيب. وأعلن الوفد بعد ذلك التوصل إلى "نتائج إيجابية" وذلك في ختام أول اجتماعاته مع المسؤولين الاتحاديين.

ويواجه العراق، الذي أنهكته بالفعل عقود من العقوبات والحرب والفساد السياسي، أزمات اقتصادية واضطرابات اجتماعية وتفشيا لوباء كورونا وكل ذلك في ظل تسيير حكومة تصريف أعمال لشؤون البلاد.

وعصف الهبوط الحاد في أسعار النفط بسبب الجائحة العالمية بالموازنة العراقية التي تم وضعها بناء على تقديرات تفوق الأسعار الحالية للنفط بنحو المثلين.

كان وفد إقليم كوردستان قد أعلن التزامه باتفاق أوبك الذي شارك فيه العراق لخفض الإنتاج في مسعى يهدف للحد من تخمة المعروض ودعم الأسعار في السوق العالمية.