وفد كوردستان يستعرض "مباحثات بغداد" وتكتل برلماني ينبه

من المقرر أن يعقد وفد حكومة إقليم كوردستان اجتماعاً مع برلمان الإقليم لبحث نتائج الزيارة الأخيرة إلى بغداد.

أربيل (كوردستان 24)- من المقرر أن يعقد وفد حكومة إقليم كوردستان اجتماعاً مع برلمان الإقليم لبحث نتائج الزيارة الأخيرة إلى بغداد.

وأجرى وفد حكومة كوردستان زيارته إلى بغداد للفترة من 19 إلى 21 الشهر الجاري والتقى خلالها كبار المسؤولين في الحكومة الاتحادية.

ووصف الوفد لقاءاته هناك بالمثمرة والإيجابية بعدما تناول جملة ملفات وأهمها صرف رواتب موظفي الإقليم والاتفاق على قضايا تتصل بالنفط.

إقرأ ايضاًوفد كوردستان يخرج بـ"نتائج إيجابية" في ختام أول اجتماعاته بغداد

وقال رئيس كتلة الاتحاد الوطني في برلمان كوردستان جمال حويز في حديث لكوردستان 24 "سنتجمع مع الوفد الحكومي لبحث نتائج الزيارة إلى بغداد"، مشدداً على ضرورة عقد "اتفاق جيد" مع بغداد لاسيما في هذا الظرف في ظل تفشي جائحة فيروس كورونا.

وتابع "إذا لم ترسل بغداد المستحقات المالية لإقليم كوردستان، فإننا سنحرك شكوى في المحكمة الاتحادية"، مشيراً إلى أن أمراً كهذا "يعد ظلماً" على أهالي الإقليم.

إلى ذلك، قال رئيس كتلة الحزب الديمقراطي في برلمان كوردستان أوميد خوشناو إن البرلمان سيوجه عدداً من الأسئلة على الوفد الحكومي لمناقشة النقاط التي تم بحثها طيلة ثلاثة أيام في بغداد، لافتاً إلى أن الاجتماع مع الوفد الوزاري سيعقد بناء على دعوة من البرلمان.

وهذه أول زيارة يقوم بها وفد من كوردستان منذ أن تفشى فيروس كورونا قبل نحو شهرين وتكليف مصطفى الكاظمي بتشكيل الحكومة الجديدة.

وجاء هذا التحرك في إطار زيارات تبادلها الجانبان بعد تحسن العلاقات بينهما على الرغم من أن الكثير من الخلافات لا يزال قائماً.