كوردستان تكتشف إصابة بكورونا والإجمالي يرتفع لـ388

أعلنت وزارة الصحة بإقليم كوردستان الثلاثاء تسجيل إصابة جديدة بفيروس كورونا في أربيل ما يرفع الإجمالي بعموم الإقليم إلى 388 حالة.

أربيل (كوردستان 24)- أعلنت وزارة الصحة بإقليم كوردستان الثلاثاء تسجيل إصابة جديدة بفيروس كورونا في أربيل ما يرفع الإجمالي بعموم الإقليم إلى 388 حالة.

وجرى تشخيص الإصابة الجديدة بعد أن خففت السلطات قيود العزل والإغلاق والحظر في عموم الإقليم في ظل تراجع معدل الإصابات مؤخراً مقارنة بالفترة القليلة الماضية.

وقالت الوزارة في بيان تلقت كوردستان 24 نسخة منه، إن فحوصاتها المختبرية أثبتت إصابة رجل يبلغ من العمر 32 بالوباء بعد أن لامس مصاباً سابقاً.

وأشارت إلى أن المصاب يسكن في بلدة سيبيران في سهل أربيل.

وبحسب إحصاءات وزارة الصحة فقد تماثل 341 مصاباً للشفاء من الجائحة الوبائية التي أودت بحياة خمسة أشخاص منذ تفشيها قبل نحو شهرين في الإقليم.

وقال وزير صحة كوردستان سامان البرزنجي في مناسبات كثيرة إن خطر الفيروس لا يزال مستمراً، وإن ثمة مخاوف من موجة وبائية ثانية.

كان إقليم كوردستان قد اتخذ سلسلة من التدابير الوقائية بضمنها تعليق الدوام في المؤسسات الحكومية وتعطيل الجامعات والمدارس ورياض الأطفال.

وأشادت منظمة الصحة العالمية الشهر الماضي بتجربة الإقليم في محاربة فيروس كورونا، وقالت إن تلك التدابير "ناجحة جداً ونادرة ومبعث فخر".